الرئيسية / ثقافي / غنتها بإحساس رائع.. _ما تبكيش_ بصوت الأمريكية جينيفر جراوت

غنتها بإحساس رائع.. _ما تبكيش_ بصوت الأمريكية جينيفر جراوت

نشرت سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالجزائر فيديو للمغنية _جينيفر جراوت” وهي تؤدي أغنية للشاب حسني بإحساس بالغ.

وقالت السفارة في منشور عبر صفحتها الرسمية على فايسبوك: _شاهدوا هذا الفيديو للمغنية الأمريكية جينيفر جراوت القاطنة بفيرمونت وهي تؤدي أغنية _ما تبكيش_ للراحل الشاب حسني”.

وأضافت: _لقد حظيت جينيفر بالانتباه لأول مرة عندما وصلت إلى نهائيات آرابز غوت تالنت في 2013 وغنت _بعيد عنك_ لأم كلثوم”.

وحظي الفيديو الخاص بأغنية الشاب حسني بإعجاب الكثيرين، وتم تداوله على نطاق واسع، كما عبّر البعض عن إعجابهم بأداء المغنية وإجادتها للغة العربية.

عن بداياتها وارتباطها بالموسيقى واللغة العربية، قالت جينيفر في تصريحات صحفية سابقة إنها ولدت في مدينة بوسطن ونشأت وسط عائلة فنية، لوالدين مغنيين.

بدأت دراسة الموسيقى وعمرها 5 أعوام، وأصبح عندها شغف بالموسيقى العربية وعمرها 20 عاما أي في العام 2010.

درست العديد من اللغات الأخرى قبل أن تبدأ في الغناء باللغة العربية، والكلام العربي الذي لم تجد صعوبة في تعلمه.

تعمقت في الموسيقى العربية أكثر فأكثر إلى أن قدمت في برنامج المواهب arab got talent، في موسمه الثالث عام 2013 وحصلت على المركز الثاني في البرنامج وكانت مرحلة مهمة جدا في حياتها.

وتابعت جينيفر عن قصة صعودها: _بعد البرنامج أحييت عددا من الحفلات الفنية في دول عربية وأوروبية، وعشت فترة في المغرب وأحييت المهرجانات وتعمقت بشكل كبير في الإسلام، وأسلمت وتزوجت وأنجبت ابنتي، وبعد الولادة ابتعدت عن السوشيال ميديا ووقفت عن الغناء لمدة 3 سنوات لأنني كنت مقتنعة أن الموسيقى حرام”.

وأضافت: _بدأت وجهة نظري تتغير ورجعت للموسيقى والغناء مجددا في مارس 2019، لأن دائما هناك آراء مختلفة حول الموسيقى ولا أحد يعرف الطريق الصحيح لكن الله يهدينا ويسامحنا جميعاً في النهاية”.

يذكر أن المغنية الأمريكية متزوجة من شاب مغربي، واجتاحت فيديوهاتها وهي ترتل القرآن مواقع التواصل الاجتماعي في الفترة التي تلت إعلانها اعتناق الإسلام.

ب/ص