الرئيسية / وطني / فتح موقع وزارة التعليم العالي بداية من 7 سبتمبر… تكريس 3 أيام للتحويلات الجامعية لناجحي الباك
elmaouid

فتح موقع وزارة التعليم العالي بداية من 7 سبتمبر… تكريس 3 أيام للتحويلات الجامعية لناجحي الباك

الجزائر -قررت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي منح 72 ساعة لفائدة ناجحي البكالوريا من أجل إجراء التحويلات عبر موقع التحويلات، مشيرة إلى أن الموقع سيفتح بداية من الجمعة 7 سبتمبر الجاري، على أن

تنتهي جميع التسجيلات الجامعية يوم 16 سبتمبر، أي بعد يوم على انطلاق الدروس الذي سيكون يوم 15 من ذات الشهر.

ووفق وزارة التعليم العالي فإنه يمكن للطلبة تسجيل طلب تحويل (داخلي أو خارجي) عبر الأرضية المخصصة لدراسة الحالات الخاصة من طرف مؤسسات التعليم العالي، والتي تعالج الحالات الخاصة (طلب تغيير التوجيه، المتخلفون، على مستوى المؤسسات المستقبلة طبقا لمنشور، طور الإعداد، يحدد كيفية ورزنامة معالجة الرغبات).

وأوضحت  وزارة التعليم العالي أن التحويلات الجامعية للموسم الجامعي 2018-2019، ستكون فقط عبر الأنترنت، ولن يتم قبول أية طلبات تقدم على مستوى الجامعات وكذاللراغبين في القيام بالتحويل الجامعي من تخصص لآخر أو من جامعة لأخرى، سواء كانوا طلبة جدداحاصلين على بكالوريا 2018 أو متحصلين على بكالوريا قبل 2018، وقالت “إن أن طلب التحويل سيكون على موقع التحويلات الجامعي والذي وضع خصيصا للتحويلات الجامعية بصيغتها الجديدة متوفر على العنوان التالي:

/https://progres.mesrs.dz .

وأكدت أن موقع التحويلات الجامعية سيُفتتح من 7 إلى9 سبتمبر 2018 ،حيث يمكن للطالب تسجيل طلب تحويله (داخلي أو خارجي) في الشعب المطلوبة عن طريق إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور، بيانات الدخول المقدمة له بسرية. لذا يجب التأكد من عدم الكشف عن اسم مستخدم وكلمة المرور الخاصة به إلى طرف ثالث حسب إرشادات وزارة التعليم العالي.

 

هكذا سيتم التسجيل لطلب التحويل..

وأضافت الوزارة أن بيانات الدخول لموقع التحويلات الجامعية هي نفسها البيانات التي تم الدخول بها إلى موقع التسجيلات الجامعية الأولية، حيث يتم إدخال في خانة اسم المستخدم: رقم التسجيل في البكالوريا، وفي كلمة المرور: الرقم السري الموجود على كشف النقاط الأصلي للبكالوريا، مع مراعاة إدخال الحروف Minuscule & Majuscule.

ويمكن للطالب إدخال خيار واحد بموقع التحويلات الجامعية، ويتم الرد عليه بالقبول أو الرفض، حيث إذا قبل لا يمكنه الرجوع بعدها لتخصصه السابق، وفق الوصاية، التي أكدت على ضرورة توفرالتسجيل بموقع التسجيلات الجامعية الأولية، كما أنه لا يلزمه مبرر إذا كان تحويله داخلها في نفس مبرر للتحويل عند اختيار مؤسسة جامعية أو تخصص لم يكن متاحا له في الشعب المسموحة عند جامعته الأصلية.

وأوضحت الوزارة أن مبرر التحويل هو أي وثيقة تبرر سبب طلب تحويل من جامعة لأخرى أو من تخصص لآخر، وعادة ما يكون المبرر الذي يتم قبوله في التحويلات الخارجية هو بطاقة إقامة الولاية التي يريد الطالب التحويل إليها، أما في التحويلات الداخلية فيرفق بملف تحويله طلبا خطيا يشرح فيه أسباب طلب تحويله بدقة، حتى يتم قبوله (خاص بالحاصلين على بكالوريا قبل 2018).

وطمأنت وزارة التعليم العالي على التكفل بالحالات الخاصة وفق الرزنامة ومن خلال فتح الأرضية من 07 إلى 09 سبتمبر 2018، أما معالجة الطلبات فتكون من 10 إلى 13 سبتمبر 2018، والنتائج والتسجيلات النهائية للحالات الخاصة من 14 إلى 16 سبتمبر 2018.

وجددت التأكيد حول كيفية معالجة الحالات الخاصة بالنسبة لتغيير التوجيه داخل المؤسسة نفسها، أنه يدرج حامل شهادة البكالوريا طلب التغيير ويحدد من خلاله الفرع المرغوب فيه، وتعد موافقة مدير المؤسسة ضرورية للمصادقة على التغيير.

وبالنسبة لتغيير التوجيه نحو مؤسسة أخرى فإنه يدرج حامل شهادة البكالوريا طلب التغيير ويحدد من خلاله مؤسسة الاستقبال، ويتم حصريا في الفرع الذي تم توجيهه إليه على مستوى مؤسسته الأصلية.

واشترطت الوزارة أن يرفق الطلب بكل وثيقة تثبت تغيير إقامة حامل شهادة البكالوريا تخضع للمصادقة على هذا الطلب.

ولموافقة مديري المؤسسات الأصلية والمؤسسة المستقبلية يشترط أيضا أن يكون حامل شهادة 2018 الذي لم يحصل على أي توجيه، ويتعلق الأمر بحامل بكالوريا 2018، الذي لم ينجح في المقابلات الخاصة بالالتحاق ببعض الفروع أو لم يحصل على أي اختيار من الاختيارات الأربعة.

ويقدم حامل شهادة البكالوريا طلب التوجيه على أساس قائمة الفروع التي تقترح عليه ويتقدم إلى المؤسسة المعنية للقيام بتسجيله النهائي.

أما شهادة البكالوريا المحصل عليها قبل 2018 فإنه يمكن لحاملها الذي لم يقم بالتسجيلات الجامعية التقدم بعنوان السنة الجامعية 2018-2019 بطلب تسجيل في السنة الأولى مباشرة لدى مؤسسة التعليم العالي التابعة لدائرته الجغرافية وذلك طبقا للشروط البيداغوجية، مؤكدة أن المعدلات الدنيا للالتحاق بالتكوين سنة الحصول على شهادته وهذا في حدود الأماكن البيداغوجية المتوفرة.