الرئيسية / ثقافي / فنانات تعرضن للضرب بلا رحمة من أزواجهن
elmaouid

فنانات تعرضن للضرب بلا رحمة من أزواجهن

 تؤكد الدراسات والإحصائيات أن هناك نسبة كبيرة من النساء العرب يتعرضن للعنف الزوجي والاعتداء الجسدي من أزواجهن، لكن ما لم يكن يتوقعه الكثير أن هذه الدراسات تنطبق على الفنانات أيضاً، واللاتي اعترف عدد كبير منهن بتعرضهن للضرب من أزواجهن لأسباب مختلفة منها الغيرة وعدم القدرة على التفاهم.

فالنجمة الشابة إيمان العاصي رغم اعتزالها الفن من أجل التفرغ لحياتها الزوجية بعد زواجها من رجل الأعمال نبيل زانوسي، وتأكيدها أن الحب جعلها تتنازل عن التمثيل، لكن بعد مرور أربعة أشهر على هذه الزيجة بدأت الخلافات تشتعل بينهما ووصلت إلى إعلان إيمان أن زوجها خطفها، واعتدى عليها بالضرب المبرح، وطالبها بالتنازل عن كافة حقوقها مقابل الطلاق.

إيمان أكدت أنها مرّت بتجربة مؤلمة، وتعرضت لإهانة كبيرة خلال فترة زواجها بسبب اعتدائه عليها بالضرب، موضحة أنها ذكريات أليمة من الصعب نسيانها.

“زوجي ضربني أمام بناتي”، هذا هو التصريح الصادم الذي أدلت به الفنانة علا غانم، حيث أكدت أن زوجها الثاني اعتدى عليها بالضرب لأكثر من مرة، لكنها كانت ترفض الانفصال عنه لرغبتها في الحفاظ على حياتها العائلية واستقرارها.

علا أكدت أن قيام زوجها بضربها أمام بناتها دفعها لاتخاذ قرار الانفصال عنه بشكل نهائي، وقالت:”أنا بالنسبة لبناتي مثل أعلى وقدوة ولا يمكن لقدوتهن أن تتعرض للضرب أو الإهانة، لذلك كان الانفصال هو الحل الأمثل”.

والمقربون من النجمة نجوى كرم يعرفون جيداً أنها تتمتع بشخصية قوية، لذلك إعلانها من خلال أحد البرامج التلفزيونية أن زوجها السابق يوسف حرب اعتدى عليها بالضرب بسبب قيامها بالصراخ في وجهه بعد تشاجرهما كان بمثابة مفاجأة للجميع.

الفنانة الرابعة التي تعرضت للاعتداء الجسدي من زوجها هي ميساء مغربي، حيث أكدت أن نجاحها الفني جعل زوجها السابق يشعر بالغيرة الشديدة منها ويتشاجر معها ويعتدي عليها بالضرب، مؤكدة أنها لجأت للمحاكم للحصول على الطلاق.

وتعرض الفنانات للضرب ليس قاصراً على النجمات الحاليات، وإنما نجمات زمان تعرضن لمواقف مشابهة أيضاً، فالفنانة الراحلة مريم فخر الدين اعترفت بتعرضها للضرب بقسوة من زوجها محمود ذو الفقار قبل انفصالهما.

وكشفت عن سبب ضربه لها، قائلة: “الغيرة القاتلة من كل شيء كانت تدفعه لضربي بقسوة ودون رحمة”.