الرئيسية / ثقافي / فنانات ومطربات غادرن الشاشات في عز شهرتهن
elmaouid

فنانات ومطربات غادرن الشاشات في عز شهرتهن

شهد الوسط الفني خلال الفترة الماضية، اعتزال بعض الفنانات والمطربات مجال الفن وذلك عند سطوع نجمهن، وهو ما آثار دهشة الجميع.

و”الموعد اليومي ” ترصد تلك الفنانات، وعلى رأس هذه القائمة، الفنانة شادية حيث قالت يومًا قبل 30 عامًا تقريبًا: “لأنني في عز مجدي أفكر في الاعتزال، لا أريد أن أنتظر حتى تهجرني الأضواء وتنحسر عني رويدًا

رويدًا، لا أحب أن أقوم بدور الأمهات العجائز في الأفلام في المستقبل، بعد أن تعوَّد الناس أن يروني في دور البطلة الشابة”.

بتلك الكلمات قررت الفنانة شادية اعتزال عالم الفن وارتدت الحجاب عام 1984، لتختفي تماما عن الساحة الإعلامية والفنية، وقضت تلك السنوات أغلبها في أداء مناسك الحج والعمرة، والمشاركة في الأعمال الخيرية.

وأيضا الفنانة ياسمين الخيام التي أطربتنا كثيرا بصوتها اللامع، وهي ابنة الشيخ الحُصري، التي اعتزلت الفن في أوائل التسعينات، بعد أن غضب منها والدها بسبب عملها بالفن، وبعد وفاته ارتدت ياسمين الحجاب، واتجهت إلى الأعمال الخيرية، والأناشيد الدينية، وهي التي قامت ببناء مسجد الحصري ، وتبعه مؤسسة الحصري، إهداءً لروح والدها ولمساعدة الفقراء.

وكذلك الفنانة شمس البارودي، التي تعتبر من أوائل الفنانات اللاتي ارتدين الحجاب، واعتزلت الفن تماما عقب ارتدائه.

 والفنانة نورا أيضا التي اعتزلت التمثيل عام 1990، والبداية كانت عندما تحدثت مع الفنانة هناء ثروت بعد اعتزالها عام 1986 في الدين، وحضرت دروسا دينية في منزلها، ومن ثم اختفت تماما عن الساحة الفنية.

 كما اعتزلت المطربة المغربية عزيزة جلال الفن عام 1985، بينما كان الموسيقار محمد عبدالوهاب يعد لها لحناً خاصاً، ولكنها اختارت الأمومة واعتزلت وهي في قمة مجدها، حيث تفرغت لأسرتها ورفضت عروضاً مادية مغرية للعودة للغناء.

 وعلى الرغم من النجومية التي وصلت اليها الفنانة هدى رمزي، فإنها قررت الابتعاد عن عالم الفن، وانقطعت أخبارها منذ سنوات عديدة، وكان الظهور الأول لها في فرح ابن أخيها الفنان شريف رمزي. وفي عام 2001، اختفت الفنانة نادين، التي اشتهرت بتقديم فوازير “جيران الهنا” مع الفنان وائل نور، وكانت مشاركتها مع الفنان هاني رمزي بفيلم “صعيدي رايح جاي” آخر أعمالها، حيث اعتزلت الحياة الفنية بعد زواجها وإنجابها.

واختفت أيضا الفنانة عبير الشرقاوي، ابنة المخرج جلال الشرقاوي، عن الأضواء بعد ارتدائها الحجاب، وانحصر نشاطها لفترة في تقديم المسلسلات الدينية، أما الآن فلا يوجد أعمال لها.

كما تعرضت الفنانة ناهد يسري التي عرفت بأدوارها الجريئة، لحادث سيارة في بيروت في السبيعينيات، أصاب وجهها بتشوهات بسيطة مما جعلها تبتعد عن السينما، لكنها عادت إلى المجال الفني في أوائل الثمانينات بأدوار بعيدة عن الجرأة، ثم قررت اعتزال الفن تماما عام 1990.

ولم تظهر الفنانة إيمان الطوخي في أي عمل فني منذ عام 2003، وعللت في تصريحات صحفية ابتعادها عن الفن بأنها غير راضية عن وجود دخلاء على المهنة أساءوا اليها. واعتزلت الفنانة جيهان نصر الفن بسبب الزواج، حيث ثار جدل كبير حولها لما وصلت له من نجومية وقتها وقدمت أدوارًا مميزة في أعمال مهمة ولعل أشهرها الجزء الثاني من مسلسل “المال والبنون” الذي جسدت فيه شخصية “فريال فراويلة”، ومسلسل “مين اللي ميحبش فاطمة” وقدمت دور “ماجدة” زوجة أحمد عبد العزيز.

وفضلت جيهان الاستقرار الأسري على النجومية والأضواء وتركت الوسط الفني وهي في أوج توهجها، حيث جاءت قصة زواجها عندما تواجدت في بيروت بصحبة أسرة مسرحية “المحظوظ” مع سمير غانم، ووقتها شاهدها رجل أعمال سعودي يدعى سعود الشربتلي للتعرف عليها ونجح بواسطة سمير غانم في الجلوس معها لدقائق، وطلب يدها للزواج، واشترط اعتزال الفن مع الموافقة على الزواج، وبالفعل وبعد ساعات أرسل طائرة خاصة الى القاهرة لإحضار أسرتها كلها وعقد قرانه عليها.

وكان  آخر أعمال الفنانة ليلى شعير فيلم “ما تيجي نرقص” بطولة الفنانة يسرا وإخراج إيناس الدغيدي، ثم اعتزلت المجال الفني عام 2006. وقررت المطربة حنان، التي اكتشفها الفنان عمار الشريعي، وألحقها بفرقته الموسيقية “الأصدقاء”، وقدمت حفلات وجولات غنائية في فرنسا وبريطانيا وأمريكا والبلاد العربية مرات كثيرة، وحصلت على جائزة أفضل مطربة في العالم العربي من فرنسا، لكنها قررت الاعتزال فجأة عام 1997.

والفنانة منى عبد الغني التي أعلنت اعتزالها الفن وارتداءها الحجاب عام 1998، ثم عادت إلى التمثيل في مسلسلات دينية، ومسلسلات أسرية مع الفنان محمد صبحي، إلى أن اتجهت لتقديم البرامج وآخرها برنامج “الستات مايعرفوش يكدبوا” وابتعدت عن الفن نهائيا.

والفنانة حلا شيحا ارتدت الحجاب عام 2006 وأدت بعدها بطولة فيلم “كامل الأوصاف” مع الراحل عامر منيب، ثم ارتدت النقاب واعتزلت الفن عام 2009، ولكنها خلعت النقاب بعد عام من ارتدائه واكتفت بالحجاب، وأكدت أنها لن تعود للعمل الفني مرة أخرى، وأن زوجها هو الذي شجعها على بدء تلك الحياة الجديدة، وستشارك في الأعمال الدعوية.

ومؤخرا الفنانة حنان ترك التي ارتدت الحجاب عام 2006، واستمرت في العمل الفني بعد ذلك مرتدية الحجاب، وقدمت عام 2012 مسلسل “الأخت تريز”، وقد أعلنت قرار اعتزالها من خلال مداخلة هاتفية في برنامج “أنا والعسل” مع الإعلامي نيشان.