الرئيسية / ثقافي / فنانون يتحدثون لـ “الموعد اليومي” عن معاناتهم ..أصوات مبحوحة بدون صدى

فنانون يتحدثون لـ “الموعد اليومي” عن معاناتهم ..أصوات مبحوحة بدون صدى

يتعرض من حين لآخر الفنانون إلى وعكة صحية تتطلب التدخل والتكفل العاجل بتلك الحالة، لكن في أغلب الأحيان لا يحدث ذلك إلا بعد نشر نداءات من طرف فنانين آخرين مثل ما حدث، الأحد، مع الممثل ياسين زايدي الذي كان بمستشفى مصطفى باشا الجامعي يتابع العلاج بسبب وجود الماء على مستوى القلب ليتم إخراجه منه في حالة حرجة، لتتوجه به عائلته إلى مستشفى بني مسوس، الذي رفض التكفل بحالته لصعوبتها، وبعد تدخل العديد من الفنانين لدى إدارة مستشفى بني مسوس، تم التكفل بالفنان ياسين زايدي. وفي هذا الموضوع تحدث بعض الفنانين لـ “الموعد اليومي”.

سيدعلي بن سالم

التكفل بالفنان في الجزائر أمر ميؤوس منه

Aucune description de photo disponible.

تجاهل المسؤولين عن القطاع الثقافي والفني عندنا لمعاناة الفنان وعدم التكفل بحالته أثناء تعرضه لظروف صحية ليس وليدة الصدفة، بل هو معاناة مستمرة منذ زمن بعيد، وأيضا إن التكفل بحالته في مثل تلك الظروف ميؤوس منه.

والمؤسف هنا أن الفنان يخدم وطنه بفنه مدى حياته، لكن لا يجد من يقف إلى جانبه أثناء تعرضه لوعكة صحية.

وياسين زايدي واحد من بين العديد من الفنانين الذين عانوا كثيرا من الإهمال أثناء تعرضهم لوعكة صحية، وأظن أن الوقت حان لوضع حد لمثل هذه التصرفات غير اللائقة التي يتعرض لها الفنان في كل مرة.

كريم مصباحي

لماذا استمرار هذا الإهمال للفنان؟

Aucune description de photo disponible.

صعب جدا أن نرى مثل هذه الصور السلبية في حياة الفنان خاصة الذي أفنى حياته في خدمة الفن، فكفى الفنان تجاهله الفني من طرف كل الجهات خاصة تحكم الدخلاء في الوسط الفني، فعلى الأقل يهتم به لما يكون مريضا ويتكفل بعلاجه، صعب جدا تقبل تلك الصور التي تظهر حالة الفنان وهو مريض مرمي ويرفض التكفل به، رغم أن ذلك ( التكفل بعلاجه) حق مكفول في الدستور كمواطن قبل أن يكون فنانا.

وحبذا لو تضع الوزارة المعنية بهذا القطاع جهة مختصة بهذه الأوضاع المزرية التي يتعرض لها الفنان.

مليكة بلباي

هذا حق الفنان كمواطن

Peut être un gros plan de une personne ou plus et personnes debout

صعب جدا تقبل الصورة البائسة للفنان وهو يمر بظروف صعبة، خاصة وأنه أفنى حياته في خدمة الفن والثقافة ورفع الراية الوطنية عاليا في الداخل والخارج، والاعتناء بالفنان في مثل هذه الظروف الصعبة حق مكفول قانونا كمواطن.

زوبير بلحر

تؤلمني مثل هذه الصور

Aucune description de photo disponible.

ليست المرة الأولى التي نسمع فيها بتعرض الفنان لمثل هذه التصرفات غير اللائقة وهو يمر بظروف صحية صعبة، وعيب أن يطالب الفنانون السلطات المعنية بالشأن الثقافي والفني عندنا أو السلطات العليا في البلد للتدخل والتكفل بعلاج هذا الفنان، فهذه الأخيرة لها مهام أكبر من هذه، وحبذا لو يقوم كل واحد منا مهما كان تخصصه ومكان تواجده في العمل بمهامه على أكمل وجه، إهمال المهام يؤدي إلى الفوضى، ومثل هذه التصرفات لابد من التخلي عنها لبناء الجزائر الجديدة.

حاء/ ع