الرئيسية / ثقافي / فنان عنابة، التشكيلي بوعامر نور الدين في ذمة الله

فنان عنابة، التشكيلي بوعامر نور الدين في ذمة الله

توفي الفنان التشكيلي، بوعامر نور الدين، أول أمس، بمدينة عنابة، عن عمر ناهز الـ 65 سنة، والفقيد من مواليد 1951، وواحد من ركائز الحركة الفنية التشكيلية الجزائرية بمدينة عنابة، وينتمي إلى جيل الفنانين الكبار أمثال بشير بلونيس وشريفي ودميس محمد.. وغيرهم.

 

ولقد استطاع الراحل نور الدين أن يحتل مكانة في المشهد الفني التشكيلي بما أبدعه من أعمال فنية حظيت بإعجاب كل من شاهدها من مختلف الأجيال المهتمة بالفن التشكيلي هواة وفنانين كبار، كما يشار إلى أن الفقيد قد شارك في العديد من النشاطات، وذلك منذ سنة 1984، من بينها اللوحات الجدارية والمعارض الفنية الوطنية.. وغيرها من التظاهرات والفعاليات الثقافية المختلفة.

كما تم ذكر سيرة الفنان المبدع، نور الدين بوعامر، في العديد من الكتب التي تتعلق بتاريخ الفنون التشكيلية وتتطرق لتراجم وأعمال أبرز الأسماء المبدعة في الفن التشكيلي الجزائري والمغاربي وحتى العربي، نظرا لتميز أعماله الفنية بالتجديد والتحديث في التقنيات الفنية، ومن هذه الكتب، كتاب منصور عبروس المعنون بـ “الفنانين الجزائريين”، الصادر عن دار القصبة للنشر سنة 2002، وهو موسوعة لحياة الفنانين الجزائريين الكبار من سنة 1917 إلى سنة 1999، بالإضافة إلى أسماء أخرى على غرار بشير بلونيس وشريفي ودميس محمد.