الرئيسية / محلي / فوضى عارمة بحي “سيدي بلخضر” بحمادي

فوضى عارمة بحي “سيدي بلخضر” بحمادي

 جدد سكان حي “سيدي بلخضر” المتواجد ببلدية حمادي غرب بومرداس مطلبهم من السلطات قصد النظر في مشاكلهم التي تزداد سوءا يوما بعد يوم، خاصة وأن هذه الأخيرة اكتفت بالصمت وبقيت كالمتفرج للأوضاع التي يتخبطون فيها، لهذا فهم يطالبون عن طريق هذا المنبر الحر بضرورة توفير المرافق الحيوية التي تعرف نقصا فادحا على مستوى حيهم، وهي المعاناة التي ما يزال يعيشها مواطنو الحي منذ سنوات عدة.

 

ومن بين هذه المشاكل التي يتخبط فيها حي “سيدي بلخضر”، انعدام التهيئة العمرانية التي جعلت الحي في فوضى عارمة، إلى جانب تغيب الإنارة العمومية وكذا الانقطاعات المتكررة للمياه، أما وضعية الطرقات فحدث ولا حرج، فلم تعرف هي الأخرى التزفيت ولا عناية منهم، ما تسبّب في تضرر أغلب المركبات الآتية إلى الحي فزادتهم مصاريف إضافية هم في غنى عنها.

وفي هذا الإطار، كشف سكان الحي أنهم قد وجهوا عدة شكاوى إلى السلطات المحلية، على رأسهم رئيس البلدية ووالية بومرداس، إلا أن هذه المطالب لم تلق أذانا صاغية، حسبهم.

هي مشاكل طالب سكان الحي بانتشالهم منها لأنها عقّدت معيشتهم خاصة بالنسبة لتوفير الماء الشروب الذي يعد من الضروريات خاصة في فصل الصيف، أين يشتد الطلب على هذه المادة الحيوية، أما الآن فهم يضطرون إلى الرضوخ لمطالب التجار الجشعين الذين يغتنمون الطلب الملح عليها للرفع من سعر الصهريج الواحد، أما العائلات المحدودة الدخل فهي ما تزال تتبع الطرق البدائية كجلب المياه على ظهر الحمير أو من البئر التي غالبا ما تكون ممزوجة بالأتربة، وهو ما يسبب لا محالة أمراضا لشاربي هذه المياه العكرة.

وعليه، يطالب القاطنون المسؤول الأول عن البلدية بالتعجيل في التدخل لإخراجهم من المشاكل التي يتخبطون فيها منذ سنوات عدة.

أيمن. ف