الرئيسية / محلي / قاطنو قرية “آيت دحمان” بعمال يعانون نقص مرافق الحياة

قاطنو قرية “آيت دحمان” بعمال يعانون نقص مرافق الحياة

استاء سكان قرية “آيت دحمان” بعمال جنوب شرق بومرداس من غياب بقريتهم أدنى مرافق الحياة الكريمة من غاز، ماء وإنارة عمومية، مطالبين المسؤول الأول عن البلدية بالتدخل العاجل من أجل فك العزلة عنهم عن طريق برمجة مشاريع تنموية تشمل مختلف القطاعات..

 

وقد أكد سكان القرية في لقائنا بهم أن أكثر المشاكل التي تؤرق حياتهم هي وضعية الطرقات التي لا تصلح بتاتا للسير عليها خاصة في أيام التساقط، كما تسببت هذه الحالة للطرقات في عرقلة الحركة المرورية التي صارت تزعج الراجلين وأصحاب السيارات، الأمر الذي أجبر أصحاب المركبات على الاستغناء عن سياراتهم وتعويضها بالحافلات للالتحاق بمصالحهم اجتنابا للأضرار التي قد تلحق بمركباتهم.

ناهيك عن معاناة السكان من غياب الغاز الطبيعي واضطرارهم في كل مرة التنقل حتى إلى وسط البلدية أو البلديات المجاورة من أجل جلب قارورات غاز البوتان التي تعرف ارتفاعا في الثمن في الأيام الباردة هذا بالنسبة للعائلات الميسورة الحال، أما الأخرى ذات الدخل المتوسط فتلجأ إلى الطرق البدائية وهي جلب الحطب من الغابات لاستعماله للطبخ والتدفئة في فصل الشتاء.

إلى جانب معاناة سكان القرية من انقطاعات متكررة للمياه وغياب تام للإنارة العمومية ما نجم عنه حالات انتشار السرقات والاعتداءات.

وأمام هذه المشاكل التي أرهقت سكان قرية “آيت دحمان” بعمال جنوب شرق بومرداس وحولت يومياتهم إلى كابوس حقيقي، يناشد هؤلاء السلطات المحلية إدراج مشاريع جديدة تغنيهم عن التنقل للبلديات المجاورة من أجل البحث عن ضروريات الحياة من غاز وماء ومرافق ترفيهية.

أيمن. ف