الرئيسية / وطني / قال إن الأمر يتعلق باستشارة خبراء، قيطوني يؤكد: لا تأخير في طرح دفاتر شروط الاستثمار في الطاقات المتجددة
elmaouid

قال إن الأمر يتعلق باستشارة خبراء، قيطوني يؤكد: لا تأخير في طرح دفاتر شروط الاستثمار في الطاقات المتجددة

الجزائر- نفى وزير الطاقة، مصطفى قيطوني، وجود أي تأخير في طرح دفتر الشروط الخاص بالمستثمرين في الطاقات المتجددة، مشيرا إلى أن الأمر يتطلب استشارة خبراء ومتعاملين في هذا المجال.

وأكد قيطوني بأن وزارة الطاقة ستمنح المستثمرين عقودا لـ25 سنة تضمن شراء إنتاجهم من الكهرباء من قبل الشركة الوطنية للكهرباء والغاز( سونالغاز)، ليضاف إنتاجهم إلى المخزون الوطني من الكهرباء، وذلك في إطار سياسة الوزارة في التشجيع على الاستثمار في مجال الطاقات المتجددة، مشددا خلال ندوة صحفية عقدها على هامش ترؤسه المنتدى الوطني تحضيرا للإعلان عن المناقصة الوطنية الأولى للتنمية الطاقوية المتجددة، على المستثمرين في الطاقات المتجددة، ضرورة احترام المقاييس العالمية في إنتاج الكهرباء، مع ضمان أحدث التقنيات العالمية في المجال، مقابل ضمان شراء إنتاجهم من قبل شركة سونالغاز. كما أكد الوزير على أن تأخر الجزائر في الاستثمار في قطاع الطاقات المتجددة، كان في مصلحتها لأنه جنّبها الكثير من الخسائر، بسبب التراجع الكبير الذي تشهده الأسعار في بورصة الطاقات المتجددة، والتي يؤكد المسؤول ذاته تراجعها بمعدل 5 مرات في السوق العالمية، وهو ما شمل أيضا أسعار العتاد والتقنيات المستخدمة في إنتاج الطاقات المتجددة.

وفيما يخص المناقصة الوطنية المعلن عنها الإثنين، والمقدرة بـ150 ميغاواط، فقد أكد الوزير بانها ستمنح للمؤسسات الوطنية، في ظل وجود الكثير من الطلبات المقدمة لمصالحه، مشيرا إلى أن إنتاج 150 ميغاواط قليل جدا، داعيا المستثمرين الخواص القادرين على الاستثمار أكثر بتقديم ملفاتهم، كما كشف مصطفى قيطوني، خلال اللقاء ذاته، بأن السياسة الجديدة التي تنتهجها شركة سوناطراك، ستمكنها من تخفيض تكلفة إنتاج الكهرباء بـ 80 مليون دولار سنويا بداية من 2020. فيما يظل برنامج إنتاج 22 ألف ميغاواط هو هدف الوزارة المسطر منذ 2011 تبعا لتوجيهات رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة.