الرئيسية / وطني / قال إن حزبه يخوض الانتخابات ببرنامج واقعي، بلعيد يؤكد: نتحفظ على مبادرة الأفالان ولن نتحالف مع أي حزب في التشريعيات
elmaouid

قال إن حزبه يخوض الانتخابات ببرنامج واقعي، بلعيد يؤكد: نتحفظ على مبادرة الأفالان ولن نتحالف مع أي حزب في التشريعيات

الجزائر- أكد عبدالعزيز بلعيد رئيس حزب “جبهة المستقبل” إن حزبه سيدخل الاستحقاقات التشريعية المقبلة ببرنامج واقعي، ساعيا إلى أن يكون قوة سياسية حقيقية  في المجتمع الجزائري، كما دعا إلى فتح حوار حقيقي لتفادي أزمات وأشكال العنف والتخريب التي عرفتها بعض مناطق الوطن مؤخرا.

وأوضح بلعيد في كلمته الافتتاحية للدورة العادية للمجلس الوطني

لجبهة المستقبل أن حزبه سيذهب الى الانتخابات المقبلة بخطاب سياسي يحمل بين طياته أمال وطموحات الشعب الجزائري وببرنامج وا قعي وسيعمل على أن يكون قوة حقيقية في المجتمع الجزائري ولن يكون ذلك إلا من داخل قبة البرلمان، معربا عن أمله في أن تكون الانتخابات التشريعية القادمة نظيفة ونزيهة لكي تعطي الأمل للجزائريين وتحثهم على أداء واجبهم الانتخابي.

وفي ملف الانتخابات انتقد بلعيد تشكيلة الهيئة العليا لمراقبة الانتخابات

التي قال إن  لا علاقة لها بالانتخابات التشريعية بحد ذاتها  لأن المعني من الانتخابات هي الأحزاب بالدرجة الأولى، واستبعد  بلعيد تحالف حزبه مع حزب أو تيار سياسي آخر تحسبا لهذه الانتخابات، مذكرا بموقفه من مبادرة الجدار الوطني الذي طرحها حزب جبهة التحرير الوطني على الساحة السياسية الوطنية والقاضي بالتحفظ التام.

كما عبر بلعيد عن قناعة حزبه في نبذ كل أشكال العنف حتى اللفظي منه في إشارة منه إلى الأحداث التي شهدتها بعض مناطق البلاد خاصة ولاية بجاية، معددا في هذا الصدد المسببات التي أدت إلى مثل هذه الأزمة ومحذرا في الوقت ذاته من أزمات أكبر إذا لم يفتح حوار حقيقي بين كل شرائح المجتمع الجزائري.

ودعا في هذا السياق إلى فتح حوار حقيقي يؤدي الى استقرار اجتماعي الذي بدونه لن يكون هناك إستقرار اقتصادي و لا استقرار أمني وسياسي.

كما انتقد  بلعيد بعض الممارسات السياسية في الجزائر من بينها انتزاع صلاحيات المنتخب في كافة المستويات و تسليمها للاداري المعين بالإضافة إلى  سوء تسيير ومغالطات في استعمال الأرقام في كثير من القطاعات الحساسة، حاثا السطلة في هذا الصدد على إعطاء الأولوية لقطاعات أخرى مثل الفلاحة والسياحة كبديل عن الاعتماد على الريع البترولي.