الرئيسية / محلي / قرية “الحمري” بيسر… تغطية صحية غائبة.. طرقات في وضعية مزرية وإفلاس في المشاريع التنموية
elmaouid

قرية “الحمري” بيسر… تغطية صحية غائبة.. طرقات في وضعية مزرية وإفلاس في المشاريع التنموية

تعاني قرية “الحمري” بيسر جنوب شرق بومرداس مشاكل عديدة جعلت السكان يثورون على هذا الوضع الذي يعيشونه منذ سنوات عديدة، دون أن يسجل أي تحرك للمسؤولين المحليين الذين لم يزوروا القرية منذ

سنوات، حسب شهادات السكان.

في طريقنا إلى قرية “الحمري” بيسر، شد انتباهنا الوضع الكارثي للطرقات التي تآكلت بشكل فظيع وباتت تعيق أصحاب السيارات والراجلين على حد سواء، وعوض أن تقوم البلدية بترقيع ما يمكن ترقيعه، حتى وإن اقتضى الأمر ملء الحفر بالزفت، إلا أنه لا هذا ولا ذاك، وهو ما وقفنا عليه أثناء زيارتنا الميدانية لهذه القرية التي طالب سكانها المعنيين بالتدخل من أجل إصلاح ما يجب إصلاحه بالنظر إلى معاناتهم أكثر في فصل الشتاء باعتبار أن الطرقات تتحول إلى مستنقعات مائية وبرك تعرقل حركة سير السيارات والراجلين.

سكان قرية “الحمري” اشتكوا من غياب المرافق الصحية، ما يجبرهم على التنقل إلى المراكز الاستشفائية المتواجدة بوسط المدينة وبباقي البلديات المجاورة لها، وهو ما استاء له المواطنون بالنظر إلى أهمية مثل هذه المرافق التي تعد ضرورية.

كما اشتكى محدثونا من عدم توفر النقل المدرسي لأكثر من سبعين تلميذا بالطورين المتوسط والثانوي يزاولون دراستهم بالمؤسسات التربوية المتواجدة ببلدية يسر، حيث يضطر المتمدرسون إلى قطع مسافات طويلة يوميا مشيا على الأقدام ذهابا وإيابا في ظل عدم توفر وسائل النقل العمومي، نتيجة عزوف الناقلين عن ممارسة نشاطهم عبر خط قرية “الحمري” ـ يسر، رغم امتلاكهم رخصة استغلاله.

وإلى جانب المشاكل سالفة الذكر، اشتكوا من غياب المياه الصالحة للشرب عن حنفياتهم التي تصلها خلال كل يوم جمعة لمدة لا تفوق الساعة، علاوة على انعدام الإنارة العمومية وغيرها من المشاكل الأخرى التي ما تزال عالقة رغم وعود المسؤولين المحليين في القريب العاجل، ومنذ ذلك التاريخ وإلى يومنا هذا لم يزر القرية أي مسؤول، حسب شهادات السكان، الذين ناشدوا والي ولاية بومرداس تخصيص مشاريع تنموية لقريتهم لرفع الغبن عن هذه العائلات التي تعاني الحرمان من أدنى مستلزمات العيش الكريم.