الرئيسية / ثقافي / قصص مثيرة لطلاق وعودة الفنانات لأزواجهن

قصص مثيرة لطلاق وعودة الفنانات لأزواجهن

الطلاق لا يضع دائماً حداً لقصص الحب التي تشهدها الساحة الفنية في مصر، فبعض النجمات عدن لأزواجهن بعد طلاق استمر لشهور، وفي بعض الأحيان استمر لسنوات.

“الموعد اليومي” ترصد أبرز قصص هؤلاء النجمات ولماذا حدث الطلاق؟ وكيف كانت العودة؟.

روبي

بعد انفصال استمر لمدة سبعة أشهر، قرر المخرج سامح عبد العزيز العودة إلى زوجته السابقة روبي مؤكداً أن السبب الرئيسي وراء هذا القرار ابنتهما طيبة التي تعد السبب في إعادة الحب بينهما مرة أخرى.

سامح رفض الكشف عن أي تفاصيل تتعلق بهذا القرار، لكنه أكد أنه طوال فترة الإنفصال كان حريصاً على الحفاظ على علاقة صداقته بروبي التي كانت قائمة على الاحترام والمودة.

 

روجينا

ما لا يعرفه الكثير أن الفنانة روجينا انفصلت عن زوجها الممثل أشرف زكي لمدة أربعة أشهر، وذلك في بداية حياتهما الزوجية أي منذ أكثر من عشرين عاماً، إلا أن روجينا لم تفصح عن هذه الواقعة إلا مؤخراً، حيث أكدت أنها انفصلت عنه بسبب تمسك كل منهما بآرائه وقراراته ورفضه الدخول في نقاش مع الطرف الآخر.

روجينا أكدت أن انفصالها عن أشرف زكي جعلها تعرف قيمته وتشعره بحجم حبها له، وهو نفس ما شعر به أيضاً لذلك قررا العودة واستكمال حياتهما من جديد.

 

دوللي شاهين

بدون أي مقدمات، أعلنت الفنانة دوللي شاهين منذ أكثر من عام انفصالها عن زوجها المخرج باخوس علوان، وطالبت الصحافة وقتها بعدم الحديث معها حول هذا الأمر واصفة القرار بالأمر الشخصي الذي لا يصح الحديث عنه بالصحف، لكن لم يمر سوى شهرين على انفصالهما لتعلن دوللي عودتها لباخوس مرة أخرى.

 

أميرة فتحي

طلاق لمدة يومين.. هذا ما حدث بين الممثلة أميرة فتحي وزوجها المنتج وائل حب، حيث أعلنت عن إنفصالهما بشكل رسم منذ عامين تقريباً، لكن بعد مرور يومين فقط أكدت أن أهلها نجحوا في الصلح بينهما، وتزوجا مرة ثانية بعد مرور 48 ساعة على طلاقهما.

 

بوسي

من أبرز الثنائيات الذين انفصلوا وقرروا العودة من جديد، نور الشريف وبوسي فبعد انفصال استمر لأكثر من تسع سنوات، قررت بوسي العودة إلى نور مرة أخرى ورغم أنهما لم يكشفا أي تفاصيل تتعلق بهذا الأمر، إلا أن المقربين منهما أكدوا وقتها أن رغبة بوسي بالبقاء بجانب نور في فترة مرضه وراء اتخاذها لقرار العودة دون أي تردد.