الرئيسية / رياضي / كادامورو: “منذ انضمامي إلى سيرفيت جنيف  وأنا إقول إنني سأعود للمنتخب”
elmaouid

كادامورو: “منذ انضمامي إلى سيرفيت جنيف  وأنا إقول إنني سأعود للمنتخب”

 أظهر لياسين كادامورو، لاعب نادي سيرفيت جنيف “القسم الثاني السويري”،  قمّة السعادة بعودته لصفوف المنتخب الوطني، وذلك بعد غياب طويل، وبقائه بعدها لفترة في بطالة إجبارية قبل أن يتحصل على ثقة المدرب الجديد ميلوفان راييفاتس، في سيناريو غير مُتوقّع تماما.

اللاعب وفي سؤاله عن سبب غيابه الطويل أجاب قائلا: “منذ توقيعي مع سيرفيت جنيف كنت دائما أصرّح بأنّ غايتي الأساسية هي لفت أنظار الطاقم الفني لـ”الخضر”، وهو ما تحقّق في نهاية المطاف، رغم أنّ البعض كان يسخر من ذلك. أنا أمتلك خبرة لا بأس بها، وكنت دائم الحضور خلال فترة وحيد حاليلوزيتش، قبل أن يتم استبعادي عند وصول كريستيان غوركوف، وهو ما كان منطقيا، باعتباري كنت غائبا عن المُنافسة الرسمية وتعرّضت لإصابات كثيرة، لكني في الطريق الصحيح حاليا ومستواي الحقيقي يعود بصفة تدريجية، حيث أني دائم المُشاركة مع سيرفيت جنيف، والذي يُعتبر فريقا مُحترما وله كلمته في سويسرا، باعتبار أنّ سقوطه للأقسام الدنيا يعود لمشاكل مادية لا غير، وكل هذه التفاصيل تجعلني مُقتّنعا بأني قادر على فرض نفسي من جديد مع منتخب بلادي”.

 “مستعد للعب في أي مركز في الدفاع”

 وبخصوص قدرته على اللعب في جميع المراكز الدفاعية، تحدث كادامورو قائلا: “هو أمر سيجعلني مُحفّزا لبذل مجهودات أكبر، من أجل لفت أنظار الطاقم الفني، وإظهار بأني لا أزال قادرا على العطاء، خاصة وأني في مُقتبل العمر ولم أتجاوز الثمانية وعشرين عاما فقط، ومنه فإنّ سنوات العودة للواجهة والتألق في المُستوى العالي لا تزال أمامي لا وراء ظهري، مثلما يعتقده البعض”. أما بخصوص المنصب الذي يجد فيه راحته قال: “لا يوجد منصب على وجه التحديد، أنا تحت تصرف المدرب، إن أراد وضعي كظهير أيمن فأنا جاهز، وإن أراد تحويلي للرواق الأيسر فأنا جاهز أيضا، وإن وجد بأني أفضل في المحور لا مُعارضة لديّ، كما أني قادر على ملء أيّ فراغ في وسط الميدان الدفاعي”.