الرئيسية / وطني / كشف عن توقف الإضراب … صويلح لـ ”الموعد اليومي ” : ” سياسيون حرضوا التجار على الإضراب ”
elmaouid

كشف عن توقف الإضراب … صويلح لـ ”الموعد اليومي ” : ” سياسيون حرضوا التجار على الإضراب ”

كشف الأمين العام للاتحاد الوطني للتجار والحرفيين، صالح صويلح عن فشل الإضراب الذي روج له على مواقع التواصل الإجتماعي، مؤكدا أن  إضراب التجار لم يتعد بعض المحلات في ولايتي بجاية والبويرة فقط.

وقال صويلح، في اتصال هاتفي مع ”الموعد اليومي”، الإثنين ،  ”لم يستجب تجار التجزئة والجملة إلى الإضراب، ولم نسجل حالات لإغلاق المحلات على المستوى الوطني، ما عدا ولايتي بجاية والبويرة ” ، و أضاف  ”إن هذا

الاضراب  تسبب فيه بعض  السياسيين الذين قاموا بتحريض التجار على إغلاق محلاتهم”.

وكشف صويلح، أنه في إحدى بلديات ولاية بجاية قام بعض التجار بإغلاق محلاتهم مطالبين “المير” بالإفراج عن قائمة السكن، متسائلا: ما دخل التجارة في السكن؟.

وبخصوص ولاية البويرة، كشف صويلح أنه ما يقارب 80 بالمائة من التجار مارسوا نشاطهم بشكل عادي صباحا، قبل أن يأتي أشخاص مجهولون  هددوا التجار بتخريب محلاتهم إن لم يستجيبوا لمطالبهم بإغلاق محلاتهم، فاستجاب بعدها -يضيف محدثنا- بعض التجار لمطالب هؤلاء المجهولين الذين هددوهم .

وأكد الأمين العام للاتحاد الوطني للتجار والحرفيين الجزائريين، أن الشرطة تدخلت في ولاية البويرة وقامت بفتح تحقيق لكشف المتسببين، مشيرا أن الإضراب توقف ولن يتواصل  عبر كامل أرجاء الوطن .

وبشأن الإجراءات المتخذة من طرف الاتحاد الوطني للتجار و الحرفيين ، أكد صويلح أن جميع الأمناء العامين عبر 48 ولاية، نزلوا إلى الميدان أواخر الشهر الماضي لتوعية  وتحسيس التجار بأنه لا وجود لأي إضراب أو زيادات في الأسعار، مشيرا أن عملية التحسيس التي قام بها الاتحاد ظهر مفعولها  إيجابيا على المستوى الوطني.