الرئيسية / رياضي / لجنة الانضباط تبقي ملف شاوشي مفتوحا مرة أخرى….. معاقبة الشبيبة والكاب بمباراة دون جمهور وبسكرة بلقاءين
elmaouid

لجنة الانضباط تبقي ملف شاوشي مفتوحا مرة أخرى….. معاقبة الشبيبة والكاب بمباراة دون جمهور وبسكرة بلقاءين

أصدرت، سهرة الثلاثاء، لجنة الانضباط التابعة للرابطة المحترفة لكرة القدم، عقوباتها الأسبوعية، والتي حملت هذه المرة أخبارا غير سارة لأندية شبيبة القبائل وشباب باتنة واتحاد بسكرة، حيث قررت لجنة الانضباط تسليط

عقوبة اللعب دون جمهور لمباراة واحدة لكل من شبيبة القبائل وشباب باتنة، في حين سيحرم اتحاد بسكرة من أنصاره لمباراتين.

 وكانت مباراة شبيبة القبائل وشبيبة الساورة، عرفت أعمال شغب كبيرة بعد نهايتها بتعثر جديد لزملاء عسلة، كما رشق الأنصار أرضية الميدان بالحجارة، وهو ما دونه الحكم بن براهم في تقريره، ما جعل لجنة الانضباط تقرر حرمان الشبيبة من أنصارها، في حين أبقت الملف مفتوحا بخصوص تعرض سيارات الرسميين والحكام لأضرار بليغة بعد تكسيرها من طرف الأنصار الغاضبين، وهي العقوبة ذاتها التي سلطت على شباب باتنة، بعد الأحداث التي عرفتها مواجهته الأخيرة أمام نصر حسين داي، والتي توقفت لأزيد من خمس دقائق، وتأتي هذه العقوبات لتزيد من متاعب الفريقين اللذين ينافسان من أجل البقاء.

بالمقابل وفي الرابطة المحترفة الثانية، سيحرم اتحاد بسكرة من أنصاره لمباراتين، وهذا بعد أحداث العنف التي صاحبت مواجهته أمام نادي بارادو في الجولة الفارطة، فضلا عن منع فرقة التلفزيون العمومي من تغطية اللقاء، وهو الأمر الذي قد يعقد مهمة أشبال زغدود في اللعب على ورقة الصعود.

إلى ذلك، قررت لجنة الانضباط مرة أخرى إبقاء ملف حارس مولودية الجزائر فوزي شاوشي مفتوحا، وهو المتهم بضرب رجل أمن خلال لقاء نصر حسين داي قبل جولتين، وهذا بعد أن أجل الفصل في قضيته الأسبوع الفارط، ما يطرح أكثر من سؤال حول المعايير التي تعتمدها هيئة حميد حداج للفصل في القضايا الانضباطية التي تطرح على مستواها.