الرئيسية / رياضي / لجنة الانضباط تستدعي حناشي للمثول أمامها
elmaouid

لجنة الانضباط تستدعي حناشي للمثول أمامها

يبدو أن الخرجة الأخيرة للرئيس المثير للجدل، محند شريف حناشي، واستدعائه لرؤساء أندية الرابطة المحترفة لكرة القدم بقسميها الأول والثاني، أثار حفيظة مسؤولي وصناع كرة القدم الجزائرية، ما دفعهم إلى استدعائه للمثول أمامهم في أقرب وقت ممكن، قصد تقديم استفسارات عن الاجتماع الذي أقامه دون استشارة الرابطة المحترفة لكرة القدم.

لجنة الانضباط تستدعي حناشي للمثول أمامها

وبعد أيام من عقد رئيسي شبيبة القبائل ومولودية الجزائر، حناشي وغريب، اجتماعا خاصا في فندق الهيلتون، تناولا فيه قضية سحب رجال الأمن من الملاعب، قررت لجنة الانضباط التابعة للرابطة المحترفة لكرة القدم بقيادة محفوظ قرباج، استدعاء رئيس الشبيبة محند حناشي، إلى مقر الرابطة لاستجوابه حول القضية التي أثارها رفقة عمر غريب، في فندق الهيلتون.

 

لماذا هذا التأخر وهل الرابطة تتلقى تعليمات من جهة أعلى منها؟

إن المثير للانتباه في هذه القضية ليس استدعاء حناشي من أجل المثول أمام لجنة الانضباط، فالرجل على مدار السنوات الماضية متعود على مثل هذه التصرفات، ولكن ما يشغل بال الرأي العام الكروي الجزائري، تأخر لجنة الانضباط في تقديم الاستدعاء للرئيس القبائلي، ما يجعل الكثير من المتتبعين يعتقدون أن الرابطة تتلقى أوامرها من جهات أخرى، لا سيما أن رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، محمد روراوة، أعرب عن سخطه من تصرف حناشي، عدوه اللدود في البطولة الوطنية لكرة القدم.