الرئيسية / محلي / لجنة لمراقبة مطاعم الرحمة في زمن كورونا.. والي بوزريعة يشدد على صب منح رمضان فورا

لجنة لمراقبة مطاعم الرحمة في زمن كورونا.. والي بوزريعة يشدد على صب منح رمضان فورا

أمر الوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية لبوزريعة، بالعاصمة، رؤساء المجالس الشعبية البلدية التابعة لإقليم المقاطعة، بضرورة صب منحة قفة رمضان لكافة مستحقيها، فورا، وقبل حلول شهر رمضان الكريم، الذي لم يعد يفصلنا عنه سوى أيام قليلة، مقابل ذلك تم التحضير لذات الشهر عبر سلسلة من الإجراءات، تزامنا واستمرار انتشار فيروس كورونا _كوفيد 19_.

وفي هذا الصدد، أوضحت مصالح المقاطعة الإدارية  لبوزريعة، أنه وترقبا لحلول شهر رمضان المعظم، قام الوالي المنتدب للدائرة الإدارية لبوزريعة بتنظيم اجتماع خصص أساسا  لدراسة التحضيرات لهذا الشهر الفضيل، وهذا بحضور رؤساء المجالس الشعبية لبلديات المقاطعة، رؤساء وحدات المؤسسات الولائية، رئيس قسمة الموارد المائية، رئيسة قسمة الفلاحة، إضافة إلى مفتشة التجارة لمقاطعة بوزريعة، وممثل مدير البريد و المواصلات السلكية واللاسلكية، وذلك من أجل ضمان كل ما يتطلبه من إجراءات بحلول شهر رمضان، خاصة مع استمرار فرض الإجراءات الوقائية ضد فيروس كورونا الذي ما يزال منتشرا، رغم انخفاض محسوس بعدد الإصابات التي تسجل يوميا، غير أن ذلك لم يمنع السلطات من إقرار سلسلة من الإجراءات التي من شأنها ضمان نظام الوقاية طيلة الشهر الفضيل.

في سياق متصل، وفي ذات الاجتماع، أكد الوالي المنتدب في تدخله على ضرورة منح الإعانات المالية الخاصة بقفة رمضان، أو ما يعرف بمنحة رمضان التي أقرت خلال السنتين الأخيرتين بدل القفة، التي أسالت الكثير من الحبر بسبب منحها لغير مستحقيها، حيث أمر الوالي بضرورة منحها لمستحقيها وأن تصب في الحسابات البريدية فور انتهاء الاجتماع، وبالتالي ضمان سحبها قبل حلول الشهر الكريم.

وشدد المسؤول الأول عن الجهاز التنفيذي للمقاطعة، على معاينة مطاعم الرحمة من قبل اللجنة المراقبة لمدى توفرها على الشروط الملائمة، قبل حصولها على الرخصة، حفاظا على صحة المواطن، مقابل ذلك تم اقتراح عدد من الفضاءات ليتم تهيئتها من طرف المؤسسات الولائية، قصد فتحها كأسواق جوارية في الأحياء السكنية، تختص في بيع مختلف المنتوجات الواسعة الاستهلاك من المنتج إلى المستهلك، بغرض المحافظة على استقرار الأسعار ومحاربة احتكارها ونقصها، مثلما حدث خلال الأسابيع الماضية مع مادة الزيت.

في نفس السياق، أسدى الوالي المنتدب تعليمات تشمل اتخاذ الإجراءات اللازمة في مجالات النظافة والصحة العمومية، من خلال القيام بعمليات استدراكية وتسخير الإمكانيات المادية والبشرية إلى جانب تعقيم وتطهير الأحياء وتنظيف محيطات المساجد لاستقبال الصائمين في جو يضفي الطمأنينة والسكينة، والحفاظ كذلك على صحة وسلامة المواطنين، في ظل فرض الإجراءات الوقائية ضد فيروس كورونا.

إسراء. أ