الرئيسية / وطني /  لعمامرة يبحث بناميبيا مستقبل القارة السمراء حتى 2063

 لعمامرة يبحث بناميبيا مستقبل القارة السمراء حتى 2063

انطلقت أشغال اللجنة الوزارية المكلفة بمتابعة تنفيذ أجندة 2063 للاتحاد الإفريقي، الأربعاء،  في ويندهوك بناميبيا بمشاركة وزير الدولة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي رمطان لعمامرة.

 

ويجري رئيس الدبلوماسية الجزائرية خلال هذا الاجتماع محادثات مع نظرائه للدول الأعضاء في اللجنة، وستكون له أيضا مباحثات مع المسؤولين السامين في ناميبيا حول التعاون الثنائي والمسائل السياسية ذات الاهتمام المشترك.

ويشار إلى أن اللجنة الوزارية المكلفة بمتابعة تنفيذ أجندة 2063 للاتحاد الإفريقي كانت قد أنشئت سنة 2013 بموجب قرار ندوة رؤساء دول وحكومات الاتحاد الإفريقي، وهي مكلفة بالسهر على تنفيذ مختلف قرارات الهيئات السياسية للاتحاد الإفريقي في مجال ترقية السلم والأمن والتنمية ووحدة القارة وفق محاور إستراتيجية حددتها أجندة 2063.

وتتكون لجنة المتابعة من خمس دول أعضاء في الاتحاد الإفريقي أي دولة من كل منطقة.

وانتخبت الجزائر للمرة الثانية في هذه اللجنة إلى جانب بوركينافاسو ورواندا والكامرون إضافة إلى التشاد بصفته الرئيس الحالي للمفوضية الإفريقية.

ويحضر هذا الاجتماع ممثلو المجموعات الاقتصادية الإقليمية لإفريقيا، وسيبحثون الوسائل اللازمة “لتعزيز وترقية” المواقف الإفريقية المشتركة في مختلف المحافل الدولية.

وترأس الاجتماع ناميبيا ممثلة في نائب الوزير الأول  وزير العلاقات الدولية والتعاون وسيتناول المشاركون بالدراسة كيفيات العمل من أجل القيام بمهمة اللجنة التي تخص أساسا تطبيق قرارات رؤساء دول الاتحاد الإفريقي طبقا لأجندة 2063.