الرئيسية / دولي / ليبيا تنهي تشكيل الحكومة وتنتظر تمريرها من البرلمان

ليبيا تنهي تشكيل الحكومة وتنتظر تمريرها من البرلمان

     

ألقى فائز السراج، رئيس المجلس الرئاسى لحكومة الوفاق الوطنى الليبية، كلمة إلى الشعب الليبى أكد فيها الانتهاء من تشكيل حكومة الوفاق الوطنى ، مؤكدا أنه بعد الانتهاء من تشكيل لجنة الترتيبات الأمنية ستباشر أعمالها فى العاصمة طرابلس قريبا. وأكد “السراج” أن ذلك لم يأت بسهولة وإنما مر بصعوباتٍ وتحدياتٍ وأحيانا مغالطات، مشيرا لتمسكه بروح التوافق لأن المرحلة تتطلب قدرا كبيرا من ضبط النفس وتغليب صوت العقل.

 

وتابع “السراج” فى كلمته ” أن المجلس الرئاسى عقد أول جلسة له ، بكامل أعضائه منذ أسبوعين فقط ، ورُغم ضيق الوقت وتسارع الأحداث، وتداعياتها فى أكثر من مدينة ليبية ، أصر المجلس على الالتزام بما ورد فى الاتفاق السياسى الليبى”.وأكد أن الحكومة جاءت بهذا الشكل الموسع مراعاة لطبيعة المرحلة الحساسة التى تمر بها ليبيا، موضحا أن التشكيل جاء بعد استقطاب سياسى حاد وصراع مسلح أوجد وضعا استثنائيا يعمل الليبيين على تجاوزه.وأوضح السراج أنه تم ارسال التشكيل الوزارى إلى مجلس النواب لاعتماده ، معبرا عن ثقته فى أن مصلحة الوطن فوق كل اعتبار وأن ليبيا ستنهض. وفي السياق رحبت الولايات المتحدة الأمريكية بإعلان المجلس الرئاسى الليبى عن تشكيل حكومة وفاق وطنى جديدة فى ليبيا. وصرح المتحدث باسم الخارجية الأمريكية جون كيربى بأن هذا اعلان يعتبر خطوة كبيرة على الطريق نحو تحقيق السلام والاستقرار فى ليبيا. ودعا كيربى فى تصريحات صحفية جميع الليبيين إلى مواصلة المضى قدما نحو تنفيذ الاتفاق السياسى الذى تم التوقيع عليه برعاية الأمم المتحدة فى الشهر الماضى. وأكد كيربى أن المجتمع الدولى مستعد على العمل مع حكومة الوفاق الوطنى الجديدة لمعالجة التحديات الإنسانية والاقتصادية والأمنية التى تواجه ليبيا، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة ستواصل دعمها لتنفيذ الاتفاق السياسى الليبى. وقال ” إن الولايات المتحدة ملتزمة بتوفير الدعم السياسى والفنى والاقتصادى والأمنى وفى مجال مكافحة الإرهاب لحكومة الوحدة الوطنية الليبية”.على الصعيد ذاته علق عضو المجلس الرئاسى لحكومة الوفاق الليبية عمر الأسود، عضويته مؤقتاً فى المجلس الرئاسى، لاعتراضه على تشكيل حكومة الوفاق.وقال الأسود”إنه يعلق عضويته رسمياً، وعدم مسئوليته عما يصدر من أعمال المجلس الرئاسى، ورفضه لما يصدر من قرارات”. من جهته رحب الاتحاد الأوروبي،  بإعلان تشكيل حكومة الوفاق الوطنى،الليبية الجديدة برئاسة فائز السراج، وقالت الممثلة العليا للسياسة الخارجية الأوروبية فيدريكا موجيريني، فى بيان نشر هنا مساء اليوم،”إن الإعلان عن تشكيل حكومة الوفاق والاتفاق على المناصب الوزارية فى حكومة الوفاق الوطنى من قبل مجلس الرئاسة هو قرار هام” مشيرا إلى أن هذا التطور تحت قيادة رئيس الوزراء المعيّن فائز السراج، هو خطوة أساسية فى تنفيذ الاتفاق السياسى لليبيا.ودعت موجيرينى مجلس النواب الليبى ورئاسته “لإظهار نفس روح التوافق والحس القيادي، والموافقة السريعة على المقترح، على النحو المنصوص عليه فى الاتفاق السياسي”، وأضافت أن ليبيا “تمر بمرحلة حرجة وأنه من الأهمية بمكان أن تضع جميع الجهات الفاعلة السياسية والأمنية الرئيسية حماية مصالح بلدهم وشعبهم فوق كل اعتبار”. يشار ايضا الى ما أعلنه المبعوث الأممى إلى ليبيا مارتن كوبلر أنه اقترح على اجتماع روما حول ليبيا – الذى عقد بمقر وزارة الخارجية – الدعوة إلى وقف لإطلاق النار فى ليبيا بصفة مؤقتة لدواع إنسانية. وقال كوبلر “اقترحت على مؤتمر روما أن يكون هناك وقف لإطلاق النار إنسانى بشكل دورى فى مناطق النزاع”، وأردف “يجب إيصال المساعدات بشكل دورى للمتضررين “، حسبما جاء فى نص تغريدة للدبلوماسى الألمانى حول الاجتماع بشأن الأزمة الليبية، بمشاركة ممثلين لـ17 دولة شاركت فى مؤتمر روما الوزارى الأول فى الثالث عشر من شهر ديسمبر الماضى.