الرئيسية / وطني /  افتتاح 11 مؤسسة متخصصة تزامنا مع انطلاق الموسم الدراسي
elmaouid

 افتتاح 11 مؤسسة متخصصة تزامنا مع انطلاق الموسم الدراسي

الجزائر- أكدت وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة مونية مسلم، أن إدماج ذوي الإعاقات الخفيفة داخل المدارس العادية سيتم انطلاقا من هذه السنة، حيث ستتكفل  وزارة التربية بتخصيص معلم خاص لهم، في حين ستسعى وزارتا التضامن والتربية لحل أي إشكال قد يواجه هذا المشروع، أما فيما يخص ذوي الإعاقات الثقيلة فسيتلقون تكوينا داخل المراكز التابعة لوزارة التضامن الوطني.

وخلال نزولها، الأحد، ضيفة على برنامج “ضيف الصباح” بالقناة الإذاعية الأولى، قالت وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة مونية مسلم سي عامر، إن عملية تخرج دفعة من المربين المتخصصين الذين يتكفلون بالتربية البيداغوجية لذوي الاحتياجات الخاصة داخل المراكز تكون كل سنة، مؤكدة في السياق نفسه أن الوزارة تولي أهمية بالغة للدخول المدرسي لذوي الاحتياجات الخاصة الذي تزامن هذه السنة مع الدخول المدرسي العادي، حيث تتكفل وزارة التضامن بأكثر من 236 مؤسسة ومركز متخصص تضم أكثر من 24 ألف طفل مصابين بمختلف الإعاقات، مشيرة إلى أن التسجيلات لا تزال متواصلة، وأن العدد هذه السنة سيكون أكبر.

كما أعلنت وزيرة التضامن الوطني عن افتتاح 11 مؤسسة متخصصة عبر الوطن، منها 10 موجهة لتدعيم التكفل بالإعاقات الذهنية، ومدرسة واحدة في خنشلة لصغار المكفوفين.

وأشارت إلى أنه تم التكفل بـ 334 طفل معاق في سن مبكرة (من 3 إلى 5 سنوات)، وهذه السنة فتحت فضاءات للتوحد في 111 مؤسسة خاصة بالإعاقة الذهنية، إذ ستتم عملية متابعة وتدريس واهتمام أكثر بالأقسام الخاصة بذوي التوحد، مؤكدة أن الوزارة أخذت على عاتقها طباعة الكتب الخاصة بالتلاميذ المكفوفين منذ أكثر من ثلاث سنوات، في حين اشارت المتحدثة نفسها إلى أن منحة المعاق حق وهناك عملية تطهير للقوائم سارية المفعول.

 كما استشهدت مونية مسلم بالنتائج التي تحصل عليها ذوو الاحتياجات الخاصة في الألعاب شبه الاولمبية 2016 بريو دي جانيرو بالبرازيل والتي اعتبرتها  تحفيزا لهم ومشرفة لذوي الاحتياجات الخاصة.