الرئيسية / رياضي / محرز التاريخي يبهر العالم ويحطم كل الأرقام.. فخور أنني جزائري وهدفي أن أجعلكم فخورين بي

يستحق لقب "فخر العرب"... أول لاعب عربي يسجل ذهابا وإيابا في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا

محرز التاريخي يبهر العالم ويحطم كل الأرقام.. فخور أنني جزائري وهدفي أن أجعلكم فخورين بي

قاد النجم الجزائري رياض محرز فريقه مانشستر سيتي الإنجليزي لتأهل تاريخي إلى نهائي دوري أبطال أوروبا على حساب باريس سان جيرمان الفرنسي، ليدخل التاريخ ليصبح الآن أول لاعب عربي يسجل ذهابا وإيابا في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

ولعب قائد المنتخب الوطني دور البطولة في فوز السيتي على الفريق الباريسي (2-0) بعدما سجل ثنائية أصحاب الأرض في الدقيقتين 11 و63.

وحصل محرز على أعلى تقييم بين كافة لاعبي الفريقين، إذ نال 8.7 من 10، حسب موقع “سوفا سكور” بفضل هدفيه اللذين منحا السيتي التأهل لأول مرة في تاريخه إلى نهائي دوري الأبطال. ولمس محرز الكرة 81 مرة حتى نهاية اللقاء، مسجلا دقة تمريرات بلغت 84%، فيما قام بتمريرتين مفتاحيتين حتى نهاية المباراة.

وأرسل اللاعب المخضرم عرضية واحدة ناجحة من أصل 4 محاولات، بينما نجح في إرسال تمريرتين متقنتين من أصل 4 كرات طولية، فيما سدد 3 كرات بين القائمين والعارضة دون أن يصوب أي كرة خارج الملعب، حيث أصاب في كرتين تحولتا إلى هدف.

وقام لاعب ليستر سيتي السابق بـ5 مراوغات ناجحة من أصل 7، فيما لم تكن جهوده الدفاعية على ذات النهج، إذ لم يفز سوى في 10 التحامات من أصل 22. وارتكب محرز مخالفتين طوال المباراة، فيما تعرض للإعاقة في 4 مناسبات، وتمت مراوغته 5 مرات.

إلى ذلك، تغنى المُعلق المغربي في شبكة “بي إن سبورتس” القطرية، جواد بده، بالنجم الجزائري رياض محرز، بعدما استطاع تسجيل هدفه الثاني في شباك ضيفه باريس سان جيرمان الفرنسي، على ملعب “الاتحاد”، أول أمس، ضمن منافسات إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

وتمكن محرز من تسجيل الهدف الأول في شباك باريس سان جيرمان بالدقيقة الـ (11)، من عمر الشوط الأول، ليؤكد قائد “محاربي الصحراء” قيمته الفنية الكبيرة في تشكيلة المدرب الإسباني بيب غوارديولا، لكن لاعب ليستر السابق أصر على مواصلة تألقه في المباراة، بعدما استطاع تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة الـ(63)، عقب متابعته الكرة العرضية المتقنة من زميله، ليسكنها بكل سهولة في شباك الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس، ليتغنى معلق “بي إن سبورتس” بما فعله مهاجم مانشستر سيتي الإنجليزي، بقوله: “غول. الثاني. رياض محرز. الليلة ليلتك. سجل يا تاريخ”.

 

فخور أنني جزائري وهدفي أن أجعلكم فخورين بي

وأبدى النجم الجزائري سعادته الكبيرة عقب قيادته ناديه مانشستر سيتي الإنجليزي نحو نهائي دوري أبطال أوروبا، إذ اعتبر أن التأهل مستحق بالنظر للأداء الذي قدموه في مجمل مباراتي الذهاب والإياب.

ونقلت شبكة “بي إن سبورتس” القطرية، عن النجم رياض محرز قوله: نستحق التأهل بالنظر لما قدمناه في المباراتين، استغلينا الفرص وسجلنا الأهداف، وذلك بالرغم من ظهورنا السيئ في الشوط الأول، لكن استعدنا التوازن في الشوط الثاني وكنا قادرين على تسجيل 3 أو 4 أهداف”.

وتابع “من الممتع أن أسعد الجماهير العربية، والأهداف التي سجلتها هي لعائلتي وبلدي، وأنا فخور كوني جزائرياً، وكل شيء جيد بالنسبة لي، لكن الأهم الآن التواجد في نهائي دوري أبطال أوروبا، وعلينا الاستمتاع بالفوز والتفكير لاحقاً بالنهائي”.

وقال: “كانت مباراة جيدة للغاية. لم نبدأ بصورة جيدة في الشوط الأول، لكن سجلنا الهدف وتمتعنا براحة أكبر، ولعبنا بصورة جيدة في الشوط الثاني”.

وتابع “كان بإمكاننا تسجيل المزيد، لاعبو باريس فقدوا أعصابهم وبدأوا في ركلنا، وبعد طرد دي ماريا، أصبحت المباراة أكثر راحة. لم نستهدف اللعب على المرتدات، ولكن كانوا يحتاجون للقدوم إلينا، ونحن جيدون في المرتدات، وهكذا سجلنا الهدفين”.

وعن هدفه الأول، أوضح “بالطبع التمريرة الطولية لإديرسون كان مخططًا لها، نعرف قدرته على وضع الكرة عند المرمى الآخر، نعمل على ذلك طوال الوقت، وبالفعل نجحت الخطة”.

وشدد “يجب التحلي بالصلابة الدفاعية، وهكذا فعلنا، لم تهتز شباكنا كثيرًا، وهذا سبب وصولنا إلى النهائي”

وأتمّ “لدينا مباراة يوم السبت نحتاج للفوز بها من أجل حسم لقب البريميرليغ، ثم سنركز على نهائي دوري الأبطال”.

 

فينغر وأسطورة تونس يشيدان بمحارب الصحراء

وسارع المدرب الفرنسي الشهير، أرسين فينغر، إلى التعليق على أداء النجم الجزائري رياض محرز.

وقال المدرب الفرنسي أرسين فينغر في الاستديو التحليلي، لشبكة “بي إن سبورتس” القطرية، بعد انتهاء المباراة: “عندما نتأمل في المباريات السابقة، لم يكن رياض محرز يتحلى بالفاعلية أمام منافسيه، لكنه استطاع تحقيق ثورة في مباراة الإياب والذهاب بدوري أبطال أوروبا”.

وأضاف “لقد أصبح رياض محرز لاعباً متكاملاً، وسوف نتحدث عنه كثيراً في نهائي دوري أبطال أوروبا، وباريس سان جيرمان أفسد الأمور في الشوط الثاني، وقلب الأمور فوقه رأساً على عقب، وحصد ما فعله في المباراة”.

بدوره، أشاد أسطورة كرة القدم التونسية السابق، طارق ذياب، بالنجم الجزائري، عبر حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، بقوله: “مباراة كبيرة لمانشستر سيتي ومباراة رائعة لمحرز خمسة وخميسة عليه”.

يذكر أن النجم رياض محرز، قد استطاع تسجيل 10 أهداف في بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، ليصبح أكثر لاعب جزائري تسجيلاً للأهداف في تاريخ المسابقة القارية، عقب تألقه الكبير خلال الفترة الماضية بجميع البطولات.

وبحسب أرقام “أوبتا”، أصبح محرز ثاني لاعب يسجل ذهابًا وإيابًا في نصف نهائي دوري الأبطال لفريق إنجليزي، بعد السنغالي ساديو ماني رفقة ليفربول في موسم (2017- 2018)، وأول لاعب عربي أيضا يحقق هذا الانجاز.

أمين. ل