الرئيسية / وطني / محكمة ورڤلة تدين ماليا بخمس سنوات سجنا

محكمة ورڤلة تدين ماليا بخمس سنوات سجنا

قضت محكمة الجنايات بمجلس قضاء ورڤلة بخمس سنوات سجنا نافذا ضد المدعو (م-ل) للانخراط في تنظيم إرهابي.

 

وقد أدين المعني وهو من جنسية مالية بجريمة الانخراط في تنظيم إرهابي ينشط داخل وخارج الوطن والدخول والإقامة بطريقة غير شرعية بالتراب الوطني.

وتعود وقائع القضية – بحسب قرار الإحالة- إلى بداية 2012 إثر استغلال مصالح الأمن المختصة لمعلومات تفيد بانخراط المسمى (م – ل ) في جماعة إرهابية تنشط داخل وخارج التراب الوطني (شمال مالي)  حيث كان قد تولى مهمة المترجم داخل تنظيم إرهابي لمدة معينة.

وكانت الحملة العسكرية الأجنبية التي شنت في 2013 بمالي من أجل القضاء على الجماعات الإرهابية المسلحة وحركات التمرد من بين أهم الأسباب التي دفعت إلى هروب م. ل إلى الجزائر عن طريق التسلل عبر الحدود الجزائرية المالية والإقامة بولاية تمنراست.

وعند وصوله إلى تمنراست كانت له إتصالات مع بعض أفراد  التنظيم الإرهابي نفسه حتى إلقاء القبض عليه في 2014 من قبل المصالح الأمنية.

وكان النائب العام التمس خلال مرافعته في هذه القضية تسليط عقوبة 20 سنة سجنا نافذا متبوعة بغرامة مالية قدرها 1 مليون دج ضد المعني لإدانته بالانخراط في جماعة إرهابية والدخول والإقامة بطريقة غير شرعية بالتراب الوطني

أيمن ر