الرئيسية / محلي / محلات الرئيس بالناصرية عرضة للإهمال
elmaouid

محلات الرئيس بالناصرية عرضة للإهمال

 طالب العديد من شباب بلدية الناصرية شرق بومرداس بتوزيع محلات رئيس الجمهورية التي أقرها في كل بلدية من بلديات الولاية، وبالتالي إدراجهم ضمن قائمة المستفيدين منها، طالما أن هذه المحلات أصبحت عرضة للإهمال والتخريب، بسبب عدم توزيعها إلى غاية اليوم رغم انتهاء الأشغال بها منذ سنوات.

 

وفي هذا السياق، قال لنا شاب في العقد الثاني إنه تقدم بطلب للحصول على محل، وما يزال لحد الآن لم يفهم ماذا سيحدث بالضبط في قائمة المستفيدين، بسبب الغموض الكبير الذي يلف عملية ضبط القائمة.

من جهته، قال شاب آخر “المحلات مهملة وغير مستغلة رغم انتهاء أشغالها، منذ سنوات وشباب البلدية يعاني من البطالة القاتلة، فلماذا لا يتم توزيعها على البطالين؟”.

وتوجد محلات الرئيس في حالة إهمال كلي، الأمر الذي حولها إلى وكر للانحراف والمنحرفين، وتوزيعها في أقرب الآجال الممكنة هو الحل الوحيد لإنقاذها من الخراب.

هذا، وقد تنقلنا إلى بلدية الناصرية قصد ملاقاة الرئيس لطرح عليه سؤال عن مصير محلات الرئيس، غير أنه تعذر علينا الوصول إليه، في حين كان لنا حديث مع مسؤول بالبلدية، أين أكد لنا أن السبب الرئيسي وراء عدم توزيع محلات الرئيس التي تم إنجازها وانتهت الأشغال بها منذ سنوات يعود إلى عدم ضبط قائمة المستفيدين لحد الآن، مؤكدا أن عدد الطلبات التي تسلمتها مصالح البلدية يفوق 500 ملف، وأن 25 محلا فقط تم توزيعها، في حين سيتم توزيع المحلات الـ 75 المتبقية عند دراسة ملفات أصحابها.