الرئيسية / محلي / مديرية توزيع الكهرباء والغاز تعاقب زبائنها المتماطلين

مديرية توزيع الكهرباء والغاز تعاقب زبائنها المتماطلين

تواصل مديرية توزيع الكهرباء والغاز بولاية برج بوعريريج، حملة قطع التيار الكهربائي والغاز عن الزبائن الذين لم يسددوا قيمة ما استهلكوه من كهرباء وغاز، حيث خصصت الأسبوع الرابع من هذه الحملة للزبائن القاطنين ببلدية العش، مجانة، أولاد براهم، بن داود، تاسمرت، حسناوة وبرج الغدير بعد إعلامهم مسبقا لأن الهدف دائما هو تحصيل الديون العالقة وليس قطع التموين بالكهرباء والغاز.

 

فعملية تحصيل ديون المؤسسة متواصلة بالرغم من شهر رمضان المبارك لأن المديرية تمر بوضعية مالية حرجة، الأمر الذي فرض عليها تسطير هذه الحملة التي تهدف إلى جمع ديونها إلى جانب غرس ثقافة احترام آجال تسديد الفواتير، فامتناع الزبائن عن تسديد فواتيرهم كان له تأثير سلبي كبير على وضعية المؤسسة المالية وعلى مجمل استثماراتها، حيث دعا مسؤولو المؤسسة الزبائن إلى ضرورة السهر على عدم تجاوز المدة القانونية تفاديا لإزعاجهم بقطع التيار وتكبد مصاريف إعادته، حيث أحصت المؤسسة زبائن نشطاء بلغ عدد فواتيرهم غير المسددة سبع فواتير للزبون الواحد، ما دفع بالمديرية للجوء إلى قطع التموين وحتى نزع العدادات الكهربائية والغازية بالنسبة للمواطنين الممتنعين عن دفع مستحقاتهم.

مصالح مديرية توزيع الكهرباء والغاز بولاية برج بوعريريج أكدت أنه قد تم تسجيل تجاوب من بعض الزبائن لتسديد فواتيرهم الذين تحلوا بروح المسؤولية، معتبرين سعي المديرية لتحصيل ديونها مطلبا شرعيا، خاصة وأن هذه الخطوة ستسمح بتحسين الخدمة الموجهة للزبائن، وكذا برمجة العديد من المشاريع التنموية التي ستصب في صالح الولاية والمواطنين، وتبقى العملية مفتوحة إلى أن يتم تحصيل كل الديون.