الرئيسية / وطني / مشروع جزائري-أمريكي في مجال الحبوب وتربية المواشي
elmaouid

مشروع جزائري-أمريكي في مجال الحبوب وتربية المواشي

الجزائر- أكد رئيس مجلس الأعمال الجزائري-الأمريكي، إسماعيل شيخون، الأحد،  أن مشروع شراكة جزائري-أمريكي لتربية الأبقار الحلوب وإنتاج الحبوب والأعلاف في ولاية البيض سيدخل مرحلة الانتاج ابتداء من أواخر السنة الجارية.

ويعتبر هذا المشروع الاول من نوعه بين مجمع أمريكي متخصص في تربية المواشي وزراعة الحبوب والمجمع الخاص الجزائري (لعشب) بحسب ما أكده  شيخون في تصريح للإذاعة الوطنية .

وتتربع هذه المستثمرة على مساحة 25.000 هكتار منها 5.000 هكتار موجهة لتربية الأبقار الحلوب، كما ستنتج أيضا القمح الصلب والشعير والعلف والبطاطا ناهيك عن تسليج الذرة على مساحة إجمالية تقدر بـ 20.000 هكتار،  وستسمح هذه المساحة بالزراعة لمرتين وسيتم الحصاد الاول في مايي القادم بحسب  المتحدث نفسه.

وسيبدأ هذا المشروع-الذي انجز حسب قاعدة 51 /49 التي تنظم الاستثمار الاجنبي في الجزائر- بغرس مساحة قدرها 1.440 هكتار في 2017  قبل أن ترتفع تدريجيا إلى غاية استغلال كل المساحة الاجمالية في افاق 2019 .

ويرتقب ان يتم-خلال الحصاد الاول في ماي المقبل- انتاج 7.200 طن من القمح الصلب و7.600 طن من العلف و7.700 طن من الشعير و17.800 من الذرة المسلوجة و24.200 طن من البطاطا.

وستنتج المستثمرة لاحقا 72.000 طن من القمح الصلب سنويا و76.000 طن من العلف و77.000 طن من الشعير و350.000 طن من الذرة المسلوجة وما معدله 60 طنا في الهكتار من البطاطا أي ما يعادل انتاجا سنويا قدره 485.000 طن، وفي ما يخص إنتاج الحليب أكد شيخون أن هذه المستثمرة الضخمة ستضم 20.000 بقرة في آفاق 2019 وسيتم استيرادها ابتداء من آخر السنة الجارية.

هذا ويعتزم الشريكان استحداث 1.000 منصب شغل عند نضج المشروع في حين سيتم تشغيل -ابتداء من جانفي القادم- 400 موظف، كما سيتم الامضاء -في  المجال نفسه- على عقدي شراكة بين مستثمرين جزائريين وأمريكيين اخرين. يخص الاول مشروعا ضخما بـ50.000 هكتار والاخر بـ25.000 دائما في ولاية البيض.

عبدالرحمان ت