الرئيسية / وطني / مظاهرات 17 أكتوبر 1961 حافز للأجيال لبناء الجزائر الجديدة

مظاهرات 17 أكتوبر 1961 حافز للأجيال لبناء الجزائر الجديدة

قال مدير ديوان وزير المجاهدين، فؤاد بن سليمان، اليوم السبت، إن مظاهرات 17 أكتوبر 1961، كانت رسالة قوية لاثبات الايمان بالله والوطن، وهي حافز للأجيال، لتشييد صرح الجزائر الجديدة.

وأورد ذات المسؤول، في الندوة التاريخية حول اليوم الوطني للهجرة، إن يوم 17 أكتوبر حمل في منظوره أبعادا ثورية عظيمة، حيث إلتزمت جاليتنا آنذاك، بالتعريف بالثورة التحريرية.

وأضاف بن سليمان، إن مظاهرات 17 أكتوبر، كانت تعبيرا صادقا، عن تماسك الشعب الجزائري ضد المستعمر، مؤكدا إن ايمان الشعب الجزائري بقضيته كان ضاربا في التاريخ.

وتابع ذات المتحدث، إن المظاهرات كانت دفعا قويا للثورة خارج حدودها الاقليمية، وعكست مدى تمسك الجالية بمصير وطنها، كما كانت تعبير صادقا عن قوة وإيمان الجالية بثورة نوفمبر وتحسيسها بأن إرادة الشعوب لا تقهر.