الرئيسية / ثقافي / مقر الاتحاد سيفتح أبوابه أمام الكتاب في الدخول الأدبي القادم
elmaouid

مقر الاتحاد سيفتح أبوابه أمام الكتاب في الدخول الأدبي القادم

 في دردشة على عجالة مع رئيس اتحاد الكتاب الجزائريين يوسف شقرة خص بها “الموعد اليومي” أكد فيها أن عملية ترميم مقر الاتحاد تسير وفق المخطط المتفق عليه، وأشغال الترميم تجاوزت الـ 70٪، ما يؤكد أن انتهاء الأشغال سيكون في أقرب الآجال، نافيا ما تداولته بعض الصحف الوطنية مؤخرا بخصوص تأخر أشغال الترميم.

 

وأشار في ذات السياق إلى أن مقر اتحاد الكتاب سيفتح أبوابه أمام الأدباء والكتاب مع الدخول الإجتماعي والأدبي القادم في شهر سبتمبر القادم، وأعضاء الأمانة العامة للاتحاد سيجتمعون خلال هذه الأيام من أجل تحديد البرنامج العام وأيضا تسطير البرنامج الخاص بحفل التدشين.

وبخصوص اتحاد الكتاب المغاربيين الذي تم تأسيسه بالجزائر نهاية 2015، قال محدثنا لقد تم لحد الآن ومنذ تأسيس هذا الاتحاد تنظيم نشاطين أدبيين، وكان من المقرر تنظيم نشاط أدبي آخر بالجزائر في إطار تظاهرة قسنطينة عاصمة الثقافة العربية، لكنه لم يتم بسبب كثافة البرنامج الذي احتضنته التظاهرة خاصة في ختامها، ومن بين ما  سطر لهذا النشاط، إقامة ملتقى أدبي حول الثقافة المغاربية والتهديدات التي تواجهها في ظل الظروف الأمنية الصعبة التي يعيشها الوطن العربي والمغاربي.

ومع الدخول الأدبي القادم، يقول رئيس اتحاد الكتاب الجزائريين، “سنقدم العديد من البرامج الأدبية الهادفة التي تعود بالفائدة على الأدب في الجزائر مقارنة بالدول الرائدة في هذا المجال”.

حورية/ ق