الرئيسية / ثقافي / ملتقى نجوم التمثيل الجامعي…. تسعة عروض تتنافس بمستغانم
elmaouid

ملتقى نجوم التمثيل الجامعي…. تسعة عروض تتنافس بمستغانم

ستتنافس تسعة عروض مسرحية جامعية في ملتقى نجوم التمثيل الجامعي الذي تحتضنه مستغانم في إطار الطبعة التاسعة لمهرجان المسرح العربي الذي سينظم من 10 إلى 19 جانفي الجاري بمدينتي وهران ومستغانم، حسب ما علم لدى المنظمين.  

وأبرز الأمين العام للهيئة العربية للمسرح اسماعيل عبد الله خلال ندوة صحفية نشطها بمستغانم بمعية المدير العام للديوان الوطني للثقافة والاعلام لخضر بن تركي ووالي مستغانم عبد الوحيد طمار، أن هذه الفرق المسرحية القادمة من ولايات سيدي بلعباس وتمنراست وسكيكدة وتيزي وزو والجزائر ومستغانم وبسكرة وسطيف والوادي ستتنافس على الجوائز الثلاثة الأولى تحفيزا للعمل المسرحي الجامعي، حيث ستعكف لجنة تحكيم متخصصة على تقييم الأعمال. 

وأشار السيد اسماعيل عبد الله إلى أن مسار المسرح الجامعي سيصبح ابتداء من هذه الطبعة تقليدا ضمن فعاليات مهرجان المسرح العربي خلال الطبعات القادمة..

وقال موضحا “الطبعة التاسعة لمهرجان المسرح العربي ستكون بمثابة انطلاقة جديدة للمهرجان لتزامنها مع مهرجان قار للمسرح الجامعي الذي ستكون انطلاقته الأولى من الجزائر”.     

وبرمج المنظمون ضمن فعاليات مهرجان المسرح العربي بمستغانم 10 ورشات موجهة للمسرحيين العرب في مختلف التخصصات على غرار “مهارات التمثيل” و”مفاهيم الاخراج” و”الماكياج وفنون الأقنعة” و”ورشة الايماء” و”المسرح مع المكفوفين” و”المسرح والتغيير” و”المسرح والتراث” و”المسرح والأطفال” و”الكتابة للكبار” و”الكتابة للأطفال”.  

كما سيتناول المؤتمر الفكري الذي يحمل عنوان “العبور إلى المستقبل بين الريادة والقطيعة المعرفية” عدة نشاطات على غرار ندوتين تطبيقيتين استذكاريتين لشهيدي المسرح الجزائري عز الدين مجوبي وعبد القادر علولة.   

وسيتم تقديم عروض من المسرحيات المشاركة في المهرجان في مختلف ولايات الغرب الجزائري على غرار غليزان وسعيدة وتلمسان وسيدي بلعباس ومعسكر وعين تموشنت كما أشير اليه.

من جهة أخرى، أوضح السيد اسماعيل عبد الله أن “عمل هيئته بالجزائر لن ينتهي بمجرد انتهاء المهرجان، بل سيمتد هذا الاشعاع على مدار سنة كاملة، وهناك اتفاقية بين الهيئة العربية للمسرح والديوان الوطني للثقافة والاعلام ستتمخض عنها مشاريع عمل كثيرة بالجزائر على مدى عام كامل، وهذا المبدأ سيطبق أيضا بالدول التي ستحتضن المهرجان في السنوات القادمة”.  

للتذكير، فإن 33 عرضا مسرحيا منها ثمانية ضمن المنافسة الرسمية ستشارك في هذا الحدث الثقافي الهام الذي تستضيفه وهران ومستغانم، إلى جانب مشاركة ثلاثة عروض جزائرية منها الأوبيرات الغنائية “حيزية” التي تجمع بين الأداء المسرحي

والتعبيري والغنائي من تأليف وزير الثقافة عز الدين ميهوبي وملحمة “الجزائر رحلة حب” لمؤلفها المجاهد الراحل عمر البرناوي التي اختيرت للعرض الختامي بدار الثقافة “ولد عبد الرحمان كاكي” لمستغانم.

الجدير بالذكر أن زهاء 550 فنانا من الجزائر والوطن العربي سيشاركون في هذا المهرجان، منهم 267 من المساهمين في تقديم العروض المسرحية و120 في المؤتمر الفكري المنظم بهذه المناسبة، و70 في الورشات والندوات النقدية وكذلك التحكيم، إضافة إلى 34 صحافيا يقومون بالتغطية الاعلامية.

ق/ ث