الرئيسية / رياضي / مهدي مصطفى:”أنا من قرر الاعتزال بعد المونديال “

مهدي مصطفى:”أنا من قرر الاعتزال بعد المونديال “

شدّد الدولي الجزائري مهدي مصطفى سبع (32 عاما)، على أنّ الشبان هم من سيصنعون أفقا مشرقا للمنتخب الوطني.

 

كشف مهدي مصطفى في تصريحات نشرها الموقع الفرنسي “تريبون سبور”،  عن اعتزاله دوليا مباشرة بعد كأس العالم الأخيرة بالبرازيل، على نحو يتناقض مع ما تمّ ترويجه بشأن رفض الفرنسي “كريستيان غوركيف”  توظيف اللاعب الحالي لـ “سبورتينغ باستيا” الفرنسي. وأردف اللاعب “بعد الذي فعلناه ضدّ ألمانيا في ثمن المونديال، فضلت الخروج من الباب الكبير، وهو ما فعله آخرون أيضا”.

“فاجأني رحيل غوركيف “

وتابع “فوجئت برحيل غوركيف، مع أنّ كل المؤشرات كانت توحي ظاهريا بأنّ الأمور تسير بشكل جيد مع المجموعة قبيل تصفيات المونديال القادم، لكن يبقى ذاك خياره”. 

وأنهى اللاعب السابق لنادي لوريون الفرنسي: “الآن إذا ما جرى استدعائي مجددا، سأرد بنعم، لأنّ المنتخب لا يُرفض، لكني لا أفكّر كثيرا في الأمر، خصوصا مع تواجد الكثير من الشبان القادرين على تقديم قيمة مضافة للتشكيلة والارتقاء بها إلى مستوى أعلى”.

ب/ص