الرئيسية / رياضي / مواجهة بين طموح سويسرا وثقة فرنسا

مواجهة بين طموح سويسرا وثقة فرنسا

 وسط مساندة هائلة متوقعة من الجماهير في ليل، يتطلع المنتخب الفرنسي إلى الاحتفاظ بصدارة المجموعة الأولى عندما يلتقي نظيره السويسري، اليوم الأحد،

لحساب الجولة الثالثة من مباريات الدور الأول لكأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) التي تشهد أيضا مواجهة مثيرة بين المنتخبين الألباني والروماني في ليون. وتجري المباراتان في نفس التوقيت على الساعة 20.00 بالتوقيت الجزائري

ورغم فوز المنتخب الفرنسي بمباراتيه السابقتين على المنتخبين الروماني والألباني وتأهله رسميا إلى الدور الثاني، يحتاج أصحاب الأرض إلى نقطة التعادل على الأقل اليوم من أجل البقاء في الصدارة وضمان مواجهة أفضل في الدور الثاني مع أحد المنتخبات التي تحتل المركز الثالث في مجموعات أخرى.

ولكن المنتخب السويسري يسعى أيضا إلى اعتلاء الصدارة من خلال الفوز على أصحاب الأرض، حيث يحتل حاليا المركز الثاني برصيد أربع نقاط من الفوز على ألبانيا والتعادل مع رومانيا.

وما يزيد من رغبة المنتخب السويسري في تحقيق نتيجة إيجابية أنه قد يفقد المركز الثاني لصالح نظيره الروماني إذا خسر أمام الديكة وفاز الأخير على ألبانيا.

ويبدو أن فلاديمير بيتكوفيتش المدير الفني للمنتخب السويسري سيشعر بالسعادة لمجرد التأهل بغض النظر عن ترتيب الفريق في المجموعة.

وقال بيتكوفيتش: “بالطبع، سيكون لطيفا أن ننهي الدور الأول في الصدارة.. تحقيق هذا أمام المنتخب المضيف يعني الكثير من الكبرياء. ولكن احتلال المركز الثاني أو الثالث ليس سيئا، من يدري أي المراكز سيضعنا في مواجهة أكثر سهولة؟”.

وفي المباراة الثانية بالمجموعة ذاتها، يلتقي المنتخبان الروماني (نقطة واحدة) والألباني (بلا نقاط) في مدينة ليون.

ورغم عدم تسجيله أي هدف في المباراتين الماضيتين، بدا الإيطالي جياني دي بياسي المدير الفني للمنتخب الألباني متفائلا بقدرة فريقه على تحقيق المفاجأة والتغلب على نظيره الروماني وهو ما يضمن له المركز الثالث في المجموعة وقد يكون كافيا للتأهل إلى الدور الثاني ضمن أفضل أربعة فرق تحتل المركز الثالث في المجموعات الست.

وقال دي بياسي: “يمكننا التغلب على المنتخب الروماني.. إذا استطعنا تسجيل الأهداف التي لم نحرزها حتى الآن، سنحصل بالتأكيد على النقاط الثلاث التي نحتاجها من أجل التأهل للدور الثاني. أظهرنا أننا فريق يلعب كرة جيدة”.

ويستعيد المنتخب الألباني جهود قائده لوريك سانا الذي طرد في المباراة الأولى بالبطولة أمام سويسرا وغاب عن مباراة فرنسا بسبب الإيقاف.

وفي المقابل، أكد آنجل يوردانيسكو المدير الفني للمنتخب الروماني ضرورة الفوز بالمباراة غدا مشيرا إلى أنه لن يقبل إلا بالفوز.