الرئيسية / وطني / مواضيع مشتركة تباحثتها مع مساهل..موغيريني تؤكد: الجزائر والاتحاد الأوروبي شريكان في مجال الأمن ومكافحة الإرهاب
elmaouid

مواضيع مشتركة تباحثتها مع مساهل..موغيريني تؤكد: الجزائر والاتحاد الأوروبي شريكان في مجال الأمن ومكافحة الإرهاب

اعتبرت الممثلة السامية للاتحاد الأوروبي المكلفة  بالشؤون الخارجية والسياسة الأمنية ونائب رئيس المفوض الأوروبي فيديريكا موغيريني،  الإثنين، بالجزائر العاصمة، أن الجزائر والاتحاد  الأوروبي “شريكان طبيعيان” في

مجال الأمن ومكافحة الإرهاب.

جاء ذلك لدى وصولها إلى الجزائر في إطار الدورة  الثانية لهذا الحوار الذي ترأسته مناصفة مع وزير الشؤون الخارجية، عبد القادر  مساهل، حيث أكدت أن “الجزائر والاتحاد الأوروبي شريكان طبيعيان في الحوار رفيع المستوى  حول الأمن الاقليمي ومكافحة الارهاب”.

وكانت  موغيريني قد كشفت أنها ستتطرق مع مساهل إلى “عدة مواضيع  ذات أولوية مشتركة” على غرار ليبيا ومنطقة الساحل إضافة إلى التعاون الثنائي  في المجال الاقتصادي والعلمي والطاقوي،  مضيفة أن الندوة حول ليبيا التي انطلقت الإثنين وتستمر هذا الثلاثاء بمدينة باليرمو في إيطاليا تعد “فرصة لتنسيق النشاطات والأعمال بين الطرفين”.

وتؤكد زيارة الممثلة السامية للاتحاد الأوروبي التي تأتي عقب الزيارات  الأخيرة إلى الجزائر التي قامت بها  كل من المستشارة الألمانية ورئيس المجلس  الايطالي ورئيس الدبلوماسية الاسبانية وكذا الزيارة التي قام بها وزير  الشؤون الخارجية إلى باريس في إطار اللجنة الاقتصادية المختلطة  الفرنسية-الجزائرية (كوميفا) “الكثافة والنطاق الواسع للعلاقات  الجزائرية-الأوروبية على الصعيدين الثنائي ومتعدد الأطراف، وكذا الإرادة  المشتركة للارتقاء بهذه العلاقات إلى مستوى الشراكة الإستراتيجية”.