الرئيسية / رياضي / مولودية بجاية ترفع شعار “لا مستحيل” بالرباط
elmaouid

مولودية بجاية ترفع شعار “لا مستحيل” بالرباط

 يرفع لاعبو مولودية بجاية شعار “لا مستحيل” عندما يواجهون الفتح الرباطي، سهرة الأحد، على ملعب مولاي الحسن لحساب إياب نصف نهائي كأس الكونفيدرالية الإفريقية لكرة القدم بعدما انتهت مباراة الذهاب بالتعادل السلبي.

 وسيدافع أبناء يما قورايا بكل قوة عن حظوظهم في الصعود لنهائي تاريخي، إذا ما استعادوا توازنهم وانضباطهم التكتيكي الذي افتقدوه في اللقاء الأول.

وركز الطاقم الفني في الحصص التدريبية على الجانبين البدني والتكتيكي، ذلك أن المدرب ناصر سنجاق يعتقد جازما أن لاعبيهم يمكنهم بالإرادة أن يكسبوا الرهان الصعب.

وخاضت المولودية حصة تدريبية واحدة، أمس السبت، على أرضية ملعب مولاي الحسن بالرباط، محتضن المباراة، بعدما خاضت تربصا إعداديا قصيرا في مركز سيدي موسى.

وأكد المدرب الوطني السابق في تصريحات صحافية، أن الطاقم التقني للنادي قام بعمل كبير لتجهيز اللاعبين على المستوى البدني والنفسي، مع تصحيح الأخطاء، ومعالجة النقائص، خصوصا أن الفريق عانى طيلة المواجهة أمام الفتح الذي ظهر بشكل منظم على أرضية الميدان، وكان أكثر انسجاما.

وأضاف قائلا: “قبل مباراة الذهاب الحظوظ تبقى متساوية بواقع 50 %، ما جعل الحسم يتأجل إلى مباراة الإياب، حيث أننا عازمون على مفاجأة الفتح بملعبه وأمام أنصاره في ظل وجود رغبة قوية للاعبين لتقديم أفضل أداء”.

وتابع “الفتح أثبت أن فوزه بلقب الدوري المغربي جاء عن جدارة واستحقاق، لكننا نملك المؤهلات البشرية والفنية المطلوبة لكي نقلب الطاولة على الفتح، حيث أننا عازمون على تشريف كرة القدم الجزائرية”.

من جهة أخرى، توافد أنصار الموب تباعا على مطار محمد الخامس في الدار البيضاء، لمساندة فريقهم اليوم، أملا في تحقيق تأهل تاريخي إلى الدور النهائي من المنافسة القارية وإعادة سيناريو مباراة ناديهم أمام الترجي التونسي.. ومن المنتظر أن تعرف المواجهة حضورا جزائريا لا بأس به، خصوصا أن هذا التنقل يعد الأفضل بالنسبة إلى الجماهير “البجاوية”.

ويراهن الفتح على سرعة ثلاثي الهجوم المكون من القائد عبد السلام بنجلون ومحمد فوزير وأدم النفاتي بجانب لاعبي خط الوسط صانعي اللعب أيوب سكومة وبدر بولهرود.

في الجهة المقابلة، قال وليد الركراكي مدرب الفتح: “كنا الأفضل في مباراة الذهاب، حيث لعبنا بخطة هجومية وفرضنا على الفريق الجزائري الاعتماد على الكرات الثابتة، وبطبيعة الحال فإن مباراة الإياب لن تكون سهلة لأن نتيجة الذهاب تسمح لفريق بجاية بامتياز تسجيل هدف خارج ملعبه، ما سيجعلنا مضطرين لتسجيل هدفين، وهو أمر تطرقنا له طوال المعسكر الإعدادي”.

واستطرد “سنلعب بخطة هجومية مع تفادي الأخطاء الفردية خاصة تلك التي تكون قريبة من المرمى، ونحن مطالبون باستغلال عاملي الأرض والجمهور لكي نحقق هدف الفريق وهو التأهل للنهائي”.

وختم الركراكي كلامه بتوجيه الدعوة للجمهور الفتحي لأن يحضر بأعداد غفيرة لمساندة فريقه المفضل في ظل التعبئة الكبيرة التي قام بها فريق مولودية بجاية الذي لن يخسر أي شيء في ظل بلوغه هذا الدور لأول مرة، وهو يلعب أفضل خارج ملعبه على حد تعبيره.

وسيدير المباراة الحكم الدولي الغامبي بكاري غاساما وسيعاونه جان كلود بيروموشاهو من بوروندي وماروا أدين رانج من كينيا، بينما سيكون الغامبي عمر صلاح حكما رابعا.