الرئيسية / رياضي / مونديال روسيا… كولومبيا أول اختبار حقيقي لإنجلترا
elmaouid

مونديال روسيا… كولومبيا أول اختبار حقيقي لإنجلترا

رغم كل الحديث عن تطور منتخب إنجلترا تحت قيادة المدرب غاريث ساوثغيت، فإن فريقه الشاب لم يختبر جديا بعد في كأس العالم لكرة القدم الحالية، لكن مواجهة كولومبيا، الثلاثاء، ستطرح الأسئلة المناسبة بالتأكيد.

وفي وجود أو غياب صانع اللعب الموهوب جيمس رودريغيز، يمتلك المنتخب الكولومبي وفرة من المواهب والتأهل إلى دور الثمانية في البرازيل قبل أربع سنوات، أظهر أن هذا الفريق يستطيع فعل شيء لم تحققه إنجلترا في 12 عاما، وهو الفوز بمباراة في أدوار خروج المهزوم.

وتأهلت إنجلترا من المجموعة السابعة بفضل فوزها على تونس وبنما ثم أشركت لاعبي الصف الثاني بعد ضمان الصعود لتخسر 1- 0 أمام بلجيكا التي لم تلعب مثلها بأقوى تشكيلة لديها في مواجهة غريبة لم يظهر فيها أي من الفريقين رغبة في الانتصار.

وكانت “جائزة” المركز الثاني في المجموعة هي اللعب في الجانب الأسهل من القرعة، لكن الحديث عن “الطريق” إلى النهائي ينذر بخطر التقليل من صعوبة المنافس التالي.

وفاز رودريغيز، الذي تحوم شكوك حول مشاركته بسبب الإصابة، بجائزة هداف كأس العالم 2014 بستة أهداف، وقبل المشاكل المتعلقة بلياقته كان يظهر علامات على استعادة هذا المستوى مجددا.

ولا يجب أن ينكر فشل رادامل فالكاو في ترك بصمة في الدوري الإنجليزي الممتاز مع مانشستر يونايتد وتشيلسي حقيقة أنه هداف كبير ويشكل خطورة حقيقية.

وبالطريقة نفسها يجب أن يتم وضع فترة الجناح خوان كوادرادو المخيبة للآمال مع تشيلسي أمام عروضه المثيرة للإعجاب في الدوري الإيطالي مع جوفنتوس وأهميته للمنتخب الكولومبي ومدربه خوسيه بيكرمان.

ويقول كيران تريبيير الظهير الأيمن للمنتخب الإنجليزي، الذي تألق في أول مباراتين، إن اللاعبين على دراية بالتحدي الذي يواجههم.

وقال “درسناهم كثيرا، عند النظر للاعبين الذين تمتلكهم كولومبيا وإلى الطريقة التي تأهلت بها من مجموعتها يمكن رؤية بعض اللاعبين الممتازين ونحتاج إلى توخي الحذر”.

ويرجح تريبيير أن إنجلترا ستواصل اللعب بالنهج نفسه الذي أظهرته حتى الآن في البطولة، وبالتأكيد سيعود ساوثجيت إلى التشكيلة التي بدأ بها المباراة الأولى ضد تونس.

وهذا يعني أن ديلي آلي سيستعيد مكانه في الفريق خلف المهاجم هاري كين، الذي سجل خمسة أهداف، على حساب روبن لوفتوس – تشيك.

وقال غاريث ساوثغيت، المدير الفني للمنتخب الإنجليزي، إن فريقه يشعر بارتياح كبير في الوقت الراهن، رغم حساسية وخطورة الأدوار الإقصائية في المونديال.

وأضاف ساوثغيت، في تصريحات للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” في روسيا، إن فريقه يشعر براحة نفسية كبيرة، مثلما كان الوضع عليها في دور المجموعات، مشددا على أهمية الارتقاء بالحالة المعنوية للاعبين لأعلى مستوى.

وتابع المدرب الإنجليزي أن التوتر لن يفيد أحدا خلال المرحلة الحالية، مشيرا إلى أن الفريق موجود في روسيا من أجل الاستمتاع بالمشاركة في الأجواء المونديالية.

وأتم حديثه في هذا الصدد قائلاً: “نحن نعمل بجدية كبيرة في أوقات التدريب التي تمتد لساعتين فقط، وبعيدا عن ذلك، هناك 22 ساعة أخرى نفعل خلالها ما يحلو لنا من أجل الحالة المعنوية للاعبين”.

في الجهة المقابلة يتوقع كارلوس سانشيز لاعب الوسط المدافع الكولومبي مواجهة متكافئة.

وقال “تمتلك إنجلترا تاريخا كبيرا ولاعبين بارزين، لكني على ثقة من امتلاكنا الأسلحة اللازمة. إنها مباراة كل فريق لديه فيها الفرصة نفسها للاستمرار في كأس العالم”.

وأضاف “تحترم كولومبيا هؤلاء المنافسين كثيرا لأنهم أظهروا أن لديهم قوة كبيرة، لكننا نستطيع أيضا أن نفعل شيئا أو اثنين”.