الرئيسية / رياضي /  “ميرور” تكشف المستور وسباليتي يوبخ إدارة ليستر سيتي…مورينيو لرانييري: لا أحد يمكن أن يمحو التاريخ الذي كتبته
elmaouid

 “ميرور” تكشف المستور وسباليتي يوبخ إدارة ليستر سيتي…مورينيو لرانييري: لا أحد يمكن أن يمحو التاريخ الذي كتبته

 حمّل سباليتي، المدير الفني لروما الإيطالي، نفسه مسؤولية الخسارة أمام فياريال بهدف نظيف في إياب ثمن نهائي الدوري الأوروبي، على الرغم من تأهل الفريق العاصمي من مباراة الذهاب بفوزه (4 -0) في عقر دار الفريق الإسباني.

وقال سباليتي خلال المؤتمر الصحفي بعد المباراة “المدير الفني هو من يتحمل المسؤولية الأكبر، لم أتح الفرصة للاعبين الذين اخترتهم منذ البداية لتقديم مباراة جميلة. اللاعبون الذين شاركوا ليسوا بدلاء، وأؤكد هذا الأمر على الرغم من أننا لعبنا بشكل سيء”.

وأضاف “اعتذر عن النتيجة وللجماهير التي جاءت لمشاهدتنا في الملعب”.

كما علق سباليتي على قرار نادي ليستر سيتي الإنجليزي بإقالة كلاوديو رانييري مساء الخميس، من تدريب الفريق، على الرغم من قيادته لتحقيق لقب الدوري الإنجليزي “البريمييرليغ” الموسم الماضي للمرة الأولى في تاريخه.

وقال في هذا الصدد “الأمر غير مفهوم، إنه خبر سيء بالنسبة لي. تعلمت أن هذه هي مهنة التدريب، ولكني لا أفهم الأمر. ليس هناك أي امتنان أو شكر في كرة القدم”.

ويرى سباليتي أن إدارة النادي كان عليها تقبل جميع الاحتمالات هذا الموسم حتى بالهبوط للدرجة الثانية، بعد كل ما تحقق الموسم الماضي عكس كل التوقعات، وتابع “عندما تفوز ببطولة مثلما حدث الموسم الماضي، أعتقد أنك يمكن أن تقبل حتى الهبوط للدرجة الأدنى في الموسم التالي. إنها نتيجة كبيرة للغاية، ويجب عليك تقبل أي وضع يحدث بعدها”.

من جهته، علق البرتغالي جوزي مورينيو، المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد، على قرار إقالة الإيطالي كلاوديو رانييري من القيادة الفنية لليستر سيتي، حامل لقب البريمييرليغ.

ونشر مورينيو، عبر حسابه الشخصي على “انستغرام”: “بطل إنجلترا، وأفضل مدرب في العام يُقال، هذه كرة القدم الجديدة، كلاوديو رانييري استمر في الابتسامة.. يا صديقي، لا أحد يمكن أن يمحو التاريخ الذي كتبته”.

وأعلنت إدارة الثعالب مساء الخميس، قرار إقالة المدرب رانييري، من أجل مصالح النادي، وبغض النظر عن المشاعر الشخصية، بحسب ما أشار نائب رئيس النادي.

ووجه نادي ليستر سيتي الإنجليزي، صدمة كبيرة لعشاقه بعد إعلانه مساء الخميس، عن إقالة مدربه الإيطالي كلاوديو رانييري بسبب سوء النتائج.

وكان رانييري قد حقق معجزة الفوز بالبريمييرليج للمرة الأولى في تاريخ ليستر الموسم الماضي، قبل أن تتدهور أحوال الفريق ويصبح على مشارف الهبوط هذا الموسم.

ورغم إعلان ليستر أن النتائج السيئة في البريمييرليغ هي السبب الرئيسي لإقالة المدرب الإيطالي، إلا أن صحيفة “ميرور” البريطانية أفصحت عن سر آخر للقرار.

وقالت الصحيفة إن إقالة رانييري ترجع لشكوى لاعبي الفريق من مدربهم لرئيس النادي فيتشاي سريفادهانبرابا بعد خسارة الفريق من مانشستر يونايتد بثلاثية نظيفة هذا الشهر.

وأوضحت أن أحد نجوم الفريق ذهب لرئيس ليستر قائلا بالنص:”لقد فاض بنا الكيل نحن لا نعرف ماذا نفعل على أرض الملعب”.

ويأتي ذلك بسبب بعض التغييرات التي أجراها رانييري بداية من تشكيل الفريق وصولا إلى الأطعمة التي يتناولها اللاعبون الذين أطاحوا بمدربهم بعدما قادهم للقب البريمييرليغ.