الرئيسية / محلي / نحو إنشاء مسبح خاص بالأطفال بالجزائر الوسطى
elmaouid

نحو إنشاء مسبح خاص بالأطفال بالجزائر الوسطى

يرتقب أن تستجيب مصالح ولاية العاصمة للاقتراح الذي ينتظر أن يرفعه رئيس بلدية الجزائر الوسطى عبد الحكيم بطاش بشأن تخصيص مسبح للأطفال للرفع من مستوى الخدمات الترفيهية، موازاة مع تشديد الوالي عبد القادر زوخ على ضرورة تمكين الشباب من هذه المساحات الاستجمامية التي لا تقل أهمية عن المشاريع التنموية الأخرى.

أعلن رئيس بلدية الجزائر الوسطى بطاش عبد الحكيم عن مسعى لإنشاء مسبح خاص بالأطفال، مشيرا إلى أنه سيقترح على والي العاصمة عبد القادر زوخ قريبا، مشروع إنشاء هذا المسبح البلدي الذي سيستفيد منه الأطفال والشباب القاطنون بالبلدية وستخصص له ميزانية من أجل تجهيزه وتوفير كل الخدمات النوعية لرواده من باقي سكان أحياء العاصمة المجاورة، مباشرة بعد استفادة حي سوسطارة في إطار مشاريع التهيئة العمرانية الحضرية بولاية الجزائر من مسبح هو الأول من نوعه بمجرد استرجاع الوعاء العقاري الذي أعقب الانتهاء من عملية الترحيل الأخيرة التي استفاد منها سكان البلدية الذين عانوا الأمرين شأنهم في ذلك شأن بلدية الجزائر الوسطى التي تفتقر إلى هذا المرفق المهم.

يذكر أن مصالح ولاية العاصمة شددت على ضرورة التركيز على المرافق الترفيهية استجابة لتعليمات وزير الداخلية والجماعات المحلية الذي اعتبر الأمر ضرورة ويدخل في صميم الرفع والتحيبن من نوعية الخدمات المقدمة للمواطن، وفي هذا الإطار سارعت ذات المصالح إلى انجاز عدة مسابح جديدة بعدد من بلديات الولاية منها انجاز مسبح شبه أولمبي ببلدية سيدي امحمد الذي خصص له غلاف مالي بقيمة 450 مليون دج، كما تجري حاليا دراسة تقنية لإنجاز خمسة مسابح أخرى بكل من بلديات الكاليتوس وأولاد الشبل والدويرة وجسر قسنطينة وتسالة المرجة، لتضاف إلى أربعة مسابح أخرى يتم حاليا إعداد دفاتر الشروط الخاصة بها سيتم انجازها على مستوى كل من بلديات عين طاية والمرادية والرغاية وأولاد فايت.

كما حرصت على إجراء أشغال تهيئة خمسة مسابح إضافية على مستوى منتزه الصابلات، وتم خلال السنة المنقضية استغلال ثلاثة مسابح مجهزة بالحراش والتي شكلت امتدادا طبيعيا للموقع.