الرئيسية / وطني /  هامل يعرض”التجربة الجزائرية” في مكافحة الإرهاب بباريس

 هامل يعرض”التجربة الجزائرية” في مكافحة الإرهاب بباريس

دعا المدير العام للأمن الوطني، اللواء عبد الغني هامل، الإثنين، بفرنسا إلى إرساء تعاون قوي وتنسيق أكبر بين الأجهزة المكلفة بتطبيق القانون من أجل التصدي لتهديد الإرهاب ومحاربة جذور التطرف.

 

وأفد بيان للمديرية العامة للأمن الوطني أنه وخلال ندوة تمحورت حول “تجربة الشرطة الجزائرية في مكافحة الإرهاب والتطرف”، تم تنظيمها في إطار منتدى المدرسة العليا للشرطة الفرنسية، أبرز اللواء هامل أهمية هذا النوع من اللقاءات بين الخبراء في ظاهرة الإرهاب التي باتت تمثل خطرا يترصد الجميع، داعيا إلى “تعاون قوي بين مختلف الأجهزة المكلفة بإنقاذ القانون والمزيد من التنسيق في التصدي لهذا التهديد ومحاربة جذور التطرف”.

وثمن الهامل المستوى “المتميز” الذي بلغه التعاون في المجال الأمني بين شرطة البلدين، مشددا على “ضرورة إشراك جميع أفراد المجتمع، من مواطنين ومجتمع مدني و وسائل الإعلام”.

ويشارك اللواء عبد الغني هامل في أشغال منتدى المدرسة العليا للشرطة الفرنسية، من خلال ندوة تناولت “تجربة الشرطة الجزائرية في مكافحة الإرهاب والتطرف”، حضرها عدد من الخبراء وكبار إطارات وطلبة المدرسة العليا للشرطة الفرنسية.

و تم خلال هذه الندوة التطرق إلى أهمية التدابير المتخذة ضمن المقاربة الجزائرية في مكافحة الإرهاب والتطرف والتي “مكنت من تحقيق نتائج معتبرة في الميدان، ساعدت في القضاء على هذه الظاهرة”، يوضح المصدر ذاته.

كريم موسى