الرئيسية / محلي / هدم آخر بناية بـ”ديار الشمس”  والعقار سيحول إلى مساحات خضراء
elmaouid

هدم آخر بناية بـ”ديار الشمس”  والعقار سيحول إلى مساحات خضراء

 أنهت مصالح ولاية الجزائر بداية من الأسبوع الجاري، آخر عملية هدم للبنايات الآيلة للانهيار على مستوى حي ديار الشمس  ببلدية المدنية بالعاصمة، ومن المنتظر أن يحوّل العقار المسترجع إلى مساحات خضراء لفائدة قاطني البلدية قريبا.

 

وبحسب ما أوضحته مصالح ولاية الجزائر، فإنها أنهت عملية هدم البنايات القديمة بذات الحي والبالغ عددها 12 عمارة تعود للعهد الاستعماري وظلت تشكل خطرا على قاطنيها لسنوات عديدة، مشيرة إلى أن العائلات المقيمة بها تم ترحيلها في وقت سابق إلى سكنات اجتماعية جديدة ضمن عملية إعادة الإسكان التي باشرتها مصالح والي العاصمة، عبد القادر زوخ، في جوان 2014، بالموقع السكني الجديد ببئر توتة، بعد أن أصبحت تشكل خطرا على قاطنيها نظرا لهشاشتها وفقا لتقارير الخبرة التي كشفت أن هذه العمارات مهددة بالسقوط في أية لحظة، دون أن ننسى المطالب المتكررة لقاطنيها بترحيلهم إلى سكنات لائقة بسبب مشكل الضيق الذي تعاني منه عديد العائلات، ما توجب على السلطات الولائية الإقرار بتهديمها على مراحل آخرها كانت بداية الأسبوع الجاري.

وبحسب  المصالح ذاتها، فإنه من المنتظر أن يحوّل العقار التي استرجع من خلال عملية هدم 12 بناية قديمة، في المستقبل القريب إلى مساحات خضراء لفائدة سكان بلدية المدنية التي تفتقر لمثل هذه المرافق، حيث ستكون تلك المساحات متنفسا لعديد  السكان الذين ظلوا لسنوات ينتظرون تجسيدها على أرض الواقع.