الرئيسية / محلي / والي الولاية عبد الرحمن مدني فواتيح: نحو تزويد مدينة بومرداس بثماني حظائر ذات طوابق
elmaouid

والي الولاية عبد الرحمن مدني فواتيح: نحو تزويد مدينة بومرداس بثماني حظائر ذات طوابق

سيتم دعم وتزويد حظيرة السيارات على مستوى عاصمة ولاية بومرداس بثماني حظائر ذات طوابق عليا لركن السيارات، يشرع في إنجازها قريبا من أجل تنظيم حركة المرور والقضاء على ظاهرة الفوضى والركن

العشوائي للسيارات التي استفحلت في السنوات الأخيرة.

وقال والي الولاية عبد الرحمن مدني فواتيح في تصريح على هامش اجتماع المجلس التنفيذي للولاية الذي خصص لدراسة ملف قطاع النقل، إنه “تمت المصادقة إلى حد الآن على إنجاز ثمانية مشاريع حظائر للسيارات بعد دراسة والموافقة على الملفات العديدة المودعة التي أبدت رغبة الاستثمار في هذا المجال”.

ويجري حاليا التحضير لتجسيد هذه المشاريع الاستثمارية الحيوية التي تختلف سعتها وحجمها من مشروع لآخر في أقرب الآجال، من أجل إيجاد حل لهذا المشكل الذي يؤرق المواطنين، يؤكد الوالي الذي أضاف بأنه تم تحديد العقارات التي ستنجز فيها هذه المرافق، حيث تم في هذا الإطار “ضبط التوزيع الفضائي” لمختلف الحظائر عبر الأحياء والتجمعات السكانية الكبرى عبر بلدية بومرداس.

وفي هذا الصدد، صرح فواتيح أنه تم منح انجاز وتسيير هذه الفضاءات الأولى من نوعها بالولاية في إطار الاستثمار الخاص، وكذلك في إطار الشراكة مع القطاع العمومي المعني بالأمر مع فرض على المعنيين بالاستثمار “احترام وتنفيذ معايير صارمة أدرجت ضمن دفتر شروط” يجري حاليا إنجازه ويوزع على المعنيين قبل الشروع في تنفيذ الاستثمار.

ومن شأن هذه الحظائر المذكورة التي ستنجز في عقارات خالية من كل العوائق، يتم التنازل عليها للمستثمرين وفق ما تنص عليه قوانين الاستثمار عبر عدد من الأحياء والضواحي الكبيرة لهذه البلدية، القضاء والتخفيف بشكل كبير من حدة هذا المشكل العويص والفوضى في المجال التي يعاني منها السكان منذ عدة سنوات.

وفي السياق ذاته، ذكر الوالي بأنه تم مؤخرا تشكيل لجنة ولائية تضم عدة قطاعات من أجل دراسة والبحث في إمكانية تعميم فكرة إنجاز الحظائر على مستوى كل البلديات الكبرى للولاية، بعد القيام بعمليات تحديد الاحتياجات في المجال وإحصاء

الأوعية العقارية التي ستوطن فيها هذه المرافق الحيوية ثم القيام بجمع ملفات المستثمرين الراغبين الاستثمار في هذا المجال.