الرئيسية / محلي / والي برج بوعريريج يتوعد القائمين على مشاريع الجزائر البيضاء
elmaouid

والي برج بوعريريج يتوعد القائمين على مشاريع الجزائر البيضاء

توعد والي ولاية برج بوعريريج سعيدون عبد السميع، في إطار حملة النظافة الواسعة التي تعرفها عاصمة البيبان منذ توليه زمام الأمور العام الفارط، والتي عرفت وتيرة سريعة منذ شهر سبتمبر، أين تم تسطير 16 عملية نظافة بالتعاون مع عمال 22 بلدية ومجموعة من المؤسسات العمومية والخاصة، وتم استعمال فيها حوالي 512 آلية، 140 آلية منها تابعة للبلديات، 372 تابعة للمؤسسات العمومية والخاصة، وساهم في العملية حوالي

1993 عامل مؤطر من بينهم عمال الجزائر البيضاء، والعملية مست 438 موقع على مستوى بلدية البرج، حيث تم نقل كمية من النفايات الهامدة والمنزلية قدرت بـ 174.665 ألف طن من النفايات، 1535 طن منها من النفايات المنزلية، و173.130 ألف طن من النفايات الهامدة.

هذه الأرقام هي حوصلة عمليات التطوع التي كانت تعرفها بلدية البرج خلال أيام السبت من كل أسبوع دون الأخذ بعين الاعتبار النفايات المنزلية التي كانت تحول يوميا من قبل عمال النظافة ببلدية البرج.

الوالي الذي عبر عن أسفه الكبير من الحالة التي آلت إليها المشاريع المسندة إلى فرق الجزائر البيضاء توعد فرق الجزائر البيضاء التي لم تلتزم بوعودها وتوقفت عن القيام بالأشغال المسندة إليها والمتمثلة في المساهمة في تنظيف الشوارع وطلاء الأرصفة، والاعتناء بالأشجار، بتوقيفها في حال عدم مباشرة أعمالهم والاستجابة للنداء الذي وجهه إليهم المسؤول الأول عن الولاية، مؤكدا أن تواطؤ بعض المسؤولين المحليين وتغاضيهم عن عمل هذه الفرق هو السبب في توقف العديد منها، حيث لم يبق سوى 10 فرق على أرض الواقع ما زالت إلى غاية اليوم مجندة عمالها من أجل نظافة المحيط، كما كشف أنه قام بإعطاء تعليمات من أجل توقيف كل فرقة لم تلتزم بعملها وسيتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة في حق هؤلاء ومتابعتهم بتهمة تبذير المال العام.

الجدير بالذكر أن ولاية برج بوعريريج بها 48 فرقة استفادت من مشاريع الجزائر البيضاء، كل فرقة منها تتكون من 7 عمال، أي بمجموع 40 عاملا.