الرئيسية / وطني / وزير  الاتصال حميد ڤرين:البحبوحة انتهت وعهد الاعتماد على الإشهار العمومي قد ولّى

وزير  الاتصال حميد ڤرين:البحبوحة انتهت وعهد الاعتماد على الإشهار العمومي قد ولّى

 أكد وزير الاتصال حميد ڤرين، الإثنين، من تيبازة أن عهد اعتماد الصحافة على الإشهار العمومي قد ولى.

 

وقال الوزير في ندوة صحفية نشطها بتيبازة ختاما لمبادرة “للمواطن الحق في معلومة موثقة” أن “عهد تقديم ملفات اعتماد جرائد ثم البحث عن التوقيع على اتفاقية مع وكالة النشر والإشهار تقضي بمنحه ثلاث صفحات قد ولى وانتهى ” مبرزا أن “البحبوحة المالية قد انتهت”.

وأضاف قرين أنه لذلك لم يتم اعتماد عناوين وطنية جديدة تريد البحث عن الثراء من خلال صفحات الإشهار بعيدا عن العمل الصحفي البناء، معلنا من جهة أخرى عن منح مصالحه الاعتماد ليوميات متخصصة ويوميات جهوية جوارية.

وكان ڤرين أعلن قبلها أن هيئة ضبط السمعي البصري عقدت مؤخرا أول اجتماع لها وصادقت على دفتر الشروط الذي أعدته الحكومة لتحديد العلاقة بين السلطة المستقلة وكذا القنوات التلفزيونية.

كما أعلن الوزير عن إمكانية تنصيب هيئة لضبط الصحافة المكتوبة خلال شهر سبتمبر المقبل، مبرزا توفر كل الشروط لذلك.

وكان وزير الاتصال أشرف صباح الإثنين، رفقة والي تيبازة عبد القادر قاضي وبحضورالمديرين العامين لكل من التلفزيون الجزائري و الإذاعة الوطنية وكالة الأبناء الجزائرية السادة على التوالي توفيق خلادي وشعبان لوناكل وحميد كاشا على افتتاح المحاضرة الوطنية السابعة لمبادرة “للمواطن الحق في معلومة موثوقة”.

ونشط مساعد المدير العام بالإذاعة الوطنية ومدير الإذاعة الثقافية محمد شلوش بالمناسبة محاضرة تطرق فيها لأخلاقيات المهنة ومصادر الخبر وكذا تجربة الإذاعات المحلية والرواج “الكبير” الذي تلقاه  محليا.