الرئيسية / ثقافي / وزير الثقافة يعلن عن دمج عدة مؤسسات ثقافية
elmaouid

وزير الثقافة يعلن عن دمج عدة مؤسسات ثقافية

أعلن وزير الثقافة عز الدين ميهوبي عن دمج عدة مؤسسات ثقافية تابعة لوزارة الثقافة من بينها الوكالة الجزائرية للإشعاع الثقافي من خلال عملية إعادة هيكلة.

وفي مداخلة له خلال ندوة نشطها بالجزائر العاصمة أوضح وزير الثقاقة أن الهدف من عملية إعادة الهيكلة هذه هو”تحسين”خدمات هذه المؤسسات و”تقليص النفقات”.

 

وأكد السيد ميهوبي أن إعادة الهيكلة هذه “لن تؤثر”على عمال هذه المؤسسات الذين سيتم”إدماجهم في وظائف جديدة داخل المؤسسات المعاد هيكلتها”.

للإشارة سيتم إلحاق الوكالة الجزائرية للإشعاع الثقافي بديوان رياض الفتح الذي سيحمل من الآن فصاعدا اسم”مؤسسة رياض الفتح للإشعاع الثقافي”.

من جهة أخرى سيتكفل المركز الجزائري لتطوير السينما بالمهام التي كانت مسندة للوكالة الجزائرية للإشعاع الثقافي من بينها ترويج وإنتاج الأفلام.

وكانت الوكالة الجزائرية للإشعاع الثقافي منذ سنة 2005 تتكفل أساسا بترقية الثقافة الجزائرية من خلال تنظيم تظاهرات في الجزائر والخارج.

ومن جهة أخرى سيتم دمج السينماتيك الجزائرية مع المركز الوطني للسينما والسمعي البصري، فيما سيتم دمج الديوان الوطني للثقافة والإعلام مع”قرية الفنانين لزرالدة” وهي مؤسسة مكلفة باستقبال وإيواء الفنانين يضيف الوزير.

كما تمس عملية إعادة الهيكلة هذه الباليه الوطني والاوركسترا السنفونية الوطنية والفرقة الوطنية للموسيقى الأندلسية، بحيث تم دمج هذا المؤسسات الثلاث مع مؤسسة اوبرا الجزائر التي تم فتحها مؤخرا.

ودعا الوزير مجددا المتعاملين الخواص إلى المساهمة بـ”الشراكة مع المؤسسات العمومية” في تسيير قاعات السينما والتي معظمها لا زالت تسير إلى حد الآن من طرف الجماعات المحلية .