الرئيسية / رياضي / وسط الميدان هاجس نغيز في سفرية السيشل

وسط الميدان هاجس نغيز في سفرية السيشل

 أبدى المدرب الوطني نبيل نغيز قلقه بخصوص النقائص والمشاكل التي يعاني منها خط وسط المنتخب الوطني، خصوصا بعد إعفاء وليد مسلوب من لقاء السيشل بسبب الإصابة، بما أنه كان يعول على إشراكه أساسيا في منصب الاسترجاع رفقة سفير تايدر لاعب بولونيا الإيطالي. وغياب مسلوب سيؤثر كثيرا على النخبة الوطنية، لا سيما أن القاطرة الخلفية للخضر هشة في الأشهر الأخيرة منذ عهد المدرب السابق

كريستيان غوركيف. 

وبالإضافة إلى مسلوب، فإن اعتزال مهدي لحسن وضع أصلا “الخضر” في وضعية صعبة بخصوص وسط الميدان، كما أن التشكيلة الوطنية تفتقد للاعبين في هذا المنصب، حيث يغيب نبيل بن طالب متوسط ميدان توتنهام بداعي نقص المنافسة ونفس الأمر بالنسبة للاعب واتفورد عدلان قديورة، علما أن المدرب الوطني نبيل نغيز استدعى لاعب مولودية الجزائر أمير قراوي لتعويضه واندمج هذا الأخير في التدريبات.

وفي سياق متصل، ضمت قائمة 23 لاعبا التي أعلن عنها نغيز عددا كبيرا من المدافعين والمهاجمين ولاعبي الوسط الهجومي على عكس لاعبي الوسط الدفاعي، وهو الأمر الذي سيورط نغيز أمام السيشل وربما يكتفي بتوظيف لاعب واحد صريح في الاسترجاع على اعتبار أن قراوي لا يملك الخبرة اللازمة للعب أساسيا، وبالتالي سيقحم المدافع المحوري لنادي ليفانتي الإسباني كارل مجاني في خط الوسط إلى جانب سفير تايدر، كونه متعود على اللعب في الوسط الدفاعي، على أن يشارك الثنائي عيسى ماندي وهشام بلقروي في وسط الدفاع.

واتضح مؤخرا أن منصب الاسترجاع أصبح نقطة ضعف “الخضر” وبدرجة أقل خط الدفاع، ولأجل ذلك باشرت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم البحث عن بعض العصافير النادرة لتعويض النقص المسجل ومنها هاريس بلقبلة لاعب الاسترجاع لنادي تور الفرنسي (الدرجة الثانية) الذي استدعي مؤخرا لتمثيل منتخب أقل من 23 سنة للمشاركة في أولمبياد ريو دي جانيرو لتعويض أسامة شيتة لاعب مولودية الجزائر المصاب. ويعتبر بلقبلة أحد الأسماء التي يرتقب ضمها إلى أكابر “الخضر” لتعزيز النخبة الوطنية، بعد اعتزال مهدي لحسن اللعب الدولي وموازاة مع تقدم قديورة في السن وحتى وليد مسلوب ينشط في الأصل متوسط ميدان هجومي وتقدم أيضا في السن، وهذا في انتظار عودة بن طالب الذي يعتبر أحد الأعمدة في هذا الخط رفقة سفير تايدر.

 

غزال يصاب

وفي سياق متصل، تعرض اللاعب رشيد غزال إلى إصابة على مستوى الكاحل وكشف مصدرنا بأن مهاجم نادي ليون أحس ببعض الآلام في الحصة التدريبية لأول أمس، حيث توقف عن التدرب وأجرى فحوصا طبية أثبتت عدم خطورة الإصابة.

ومن المنتظر أن يمنح المدرب الوطني نبيل نغيز الفرصة لغزال في الشوط الثاني من المباراة أمام منتخب السيشل، حيث يريد رؤيته أكثر والوقوف على إمكانياته بعد الذي قدمه في البطولة الفرنسية خلال الأشهر القليلة الماضية.

ودخل تربص الخضر في سيدي موسى يومه الرابع، تحضيرا للمباراة الصعبة التي تنتظر المنتخب الوطني في السيشل يوم الثاني من جوان المقبل، وهي المباراة التي ينتظر من الخضر فيها العودة على الأقل بالتعادل لضمان التأهل إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا المقررة بالغابون.

وباشر نغيز برمجة الحصص التدريبية التقنية سواء النظرية أو التطبيقية، حيث برمج حصص فيديو لمعاينة الخصم، فضلا عن بعض الحصص التدريبية التطبيقية التي يطبق فيها الخطة التكتيكية التي سيلعب بها، والتي لن تتغير كثيرا عن الخطة التي كان يعتمد عليها كريستيان غوركيف لما كان مدربا للخضر.

وخاض اللاعبون، أول أمس، حصتين تدريبيتين بسيدي موسى، الأولى كانت صباحية مخصصة للجانب البدني والثانية كانت مسائية مخصصة للجانب الفني والتكتيكي، واكتفى زملاء تايدر، أمس، بإجراء حصة واحدة فقط، قصد منح اللاعبين قسطا من الراحة وتفاديا لتعريضهم للإصابة خلال نهاية الموسم، وقبل مباراة السيشل المهمة.

 

غلام التحق بالمجموعة

والتحق اللاعب فوزي غلام بصفوف المنتخب الوطني الذي يجري تربصا بالمركز الفني الوطني لسيدي موسى، حيث قضى لاعب نابولي بعض الأيام في مدينة ميامي الأمريكية، قبل أن يلتحق بمعسكر الخضر. ومن أصل 23 لاعبا وُجّهت لهم الدعوة، مازال 4 لاعبين غائبين ويُنتظر التحاقهم بالتربص لاحقا، وهم: رياض محرز (ليستر سيتي الإنجليزي) وسفيان فيغولي (فالنسيا الإسباني) وياسين براهيمي (بورتو البرتغالي) وسفيان هني (أندرلخت البلجيكي).