الرئيسية / رياضي / وضعية شباب قسنطينة تتعقد بسقوطه في غليزان…. عمراني يهاجم التحكيم ويؤكد أن فريقه ضحية مؤامرة
elmaouid

وضعية شباب قسنطينة تتعقد بسقوطه في غليزان…. عمراني يهاجم التحكيم ويؤكد أن فريقه ضحية مؤامرة

هاجم مدرب شباب قسنطينة، عبد القادر عمراني، التحكيم بسبب خسارة فريقه، الجمعة، في غليزان أمام السريع المحلي بثلاثية نظيفة، ما عقد مهمة السياسي في ضمان البقاء بعد أن جاءت الخسارة أمام أحد

منافسيه المباشرين على ورقة البقاء، وأكد عمراني بأن فريقه هو ضحية مؤامرة كبيرة بعد تكرر الفضائح التحكيمية التي يتعرض لها فريقه منذ انطلاق مرحلة العودة.

وقال عمراني بعد نهاية اللقاء في تصريحات نارية: “لا يمكنني أن أتحدث عن الأمور الفنية في هذه المباراة، لأن الحكم كان وراء هزيمتنا.. لقد حرمنا من ضربتي جزاء شرعيتين خلال المرحلة الأولى.. هذا أمر غير مقبول وسئمنا تعرضنا للمظالم التحكيمية في كل مواجهة”، قبل أن يضيف: “منذ انطلاق مرحلة العودة ونحن نتعرض لظلم التحكيم، ولا يمكنني السكوت عن ذلك، فنحن نعمل طوال الأسبوع ونحضر بجدية كبيرة قبل أن يأتي الحكم ويحطم كل ما قمنا به”.

ووجّه عمراني اتهامات صريحة لمسؤولي كرة القدم الجزائرية، عندما تحدث عن سيطرة الكواليس على البطولة الوطنية، وقال بهذا الشأن:”الجميع يعرف بأن الكواليس هي من تحدد نتائج لقاءات البطولة وكل الأندية تعمل على هذه النقطة، والآن على إدارتنا التحرك لضمان حقوق الفريق..”.

هذا، وتجمد رصيد شباب قسنطينة عند حدود النقطة الـ24 في المركز الـ12 وبفارق نقطة واحدة عن سريع غليزان الذي ارتقى إلى المركز الـ11 برصيد 23 نقطة، الأمر الذي سيعقد مأمورية السياسي بشكل كبير، بالنظر لاستفادة باقي منافسيه على البقاء من عدة لقاءات متأخرة، في حين لعب أشبال عمراني كل لقاءاتهم لحد الآن.