الرئيسية / دولي / وفد الحكومة اليمنية ينسحب من المباحثات

وفد الحكومة اليمنية ينسحب من المباحثات

أكدت مصادر في الوفد الحكومي اليمني، المشارك في مشاورات السلام التي ترعاها الأمم المتحدة وتستضيفها الكويت، انسحابه من جلسة كان من المقرر أن تعقد  الثلاثاء، احتجاجاً على عدم التزام الانقلابيين بالمرجعيات.

وأوضحت مصادر يمنية مرافقة للوفد أن الانسحاب من الجلسة  جاء بعد رفض وفدي الحوثيين وحزب المؤتمر الذي يترأسه الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، تثبيت مرجعيات التفاوض، وأبرزها قرار مجلس الأمن الدولي 2216 الذي يلزم المليشيات بالانسحاب وإعادة مؤسسات الدولة.واتهم نائب رئيس الحكومة اليمنية، وزير الخارجية، ورئيس الوفد المفاوض، عبد الملك المخلافي، الانقلابيين بأنهم بعد شهر مشاورات الكويت قاموا بنسفها من أساسها من خلال عدم القبول بالمرجعيات والأسس وعلى رأسها الشرعية.وكشف المخلافي في تصريحات مقتضبة عبر وسائل التواصل، أنه طلب من المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد “عدم السماح للانقلابيين بإضاعة المزيد من الوقت، وأن يقوم بإعادة الحوار معهم بإلزامهم بالمرجعيات قبل استئناف المشاورات”.وكان الوفد الحكومي أعلن،  أنه طالب بالعودة الى إجراءات بناء الثقة وتثبيت المرجعيات والإطار العام لتؤسس لنقاشات جدية في المراحل المقبلة، وقال في تصريح صحافي منسوب لمصدر مسؤول في الوفد، إن “هذا الطلب جاء نتيجة لعدم توفر مناخات الثقة بين الوفد الحكومي والانقلابيين والتي اثرت سلباً على المشاورات”.وأعلن المبعوث الأممي، ل، عن أن الأيام المقبلة مصيرية، وكشف عن أنه قدم مقترحات لحل الأزمة، وطالب الأطراف بتحمّل المسؤولية وتقديم التنازلات للوصول إلى حل سلمي.