الرئيسية / ثقافي / “يجب اعتماد استراتيجية للنهوض بسوق الكتاب”
elmaouid

“يجب اعتماد استراتيجية للنهوض بسوق الكتاب”

 قال الكاتب محمد رفيق طيبي: “إن إشكالية توزيع الكتاب بالجزائر يعاد طرحها مجددا مع كل موسم دخول أدبي في الجزائر، كما أنها تثار كذلك في دول أخرى، غير أن مسألة التوزيع ليست هي المشكل الوحيد الذي يعاني منه الكتاب، حيث أن العالم العربي تحيط به الكثير من الآفات، أخطرها الجهل الذي أدى إليه التخلي عن القراءة باعتبارها فعل حيوي دائم”.

وأضاف نفس المتحدث في تصريح مقتضب لـ “الموعد اليومي”، “إننا اليوم في أمس الحاجة إلى قارئ قلق أولا ومحتار يبحث عن الكتاب، لا قارئا كسولا ينتظر حتى يصل الكتاب إلى الحي الذي قطن فيه فلن يصل، وإن أردنا الحديث عن مشكل التوزيع، فيجب قبل ذلك، الحديث عن تكوين جيل قارئ ومثقف، وهذه هي الوظيفة الأساسية التي تقع على عاتق المدرسة”.

وأشار الكاتب إلى أن تولي الخواص مهمة بيع وتوزيع الكتاب هو ما أدى إلى تدهورها وإلى زوال معظم المكتبات بعد أن فشلوا في تسييرها، مؤكدا “يجب تشكيل خريطة عمل لتوزيع الكتب على كامل التراب الوطني من خلال إنشاء مكتبات تسيرها الدولة ويجب أن تفتح لها فروع في كل الدوائر والبلديات مع الحرص على أن تكون الأسعار متناسبة مع القدرة الشرائية، فمن العوامل الرئيسية للإعراض عن القراءة، ارتفاع ثمن الكتب”.

وأردف ذات الكاتب قائلا:”إننا في أمس الحاجة إلى مشروع يدعم الكتاب حتى يصبح  بثمن علبة السجائر، فلن نقدر على تجاوز هذه الظاهرة، خاصة في فترة المعارض والصالونات، فعلينا الإعتماد على استراتيجية بعيدة المدى من تنظيم الدولة للنهوض بسوق الكتاب، وهذا من شأنه أن يساعد على تكوين القارئ”.

محمد عبد النور