الرئيسية / محلي / يد التخريب تطال شبكة اتصالات الجزائر بعنابة

يد التخريب تطال شبكة اتصالات الجزائر بعنابة

 كشفت مصالح اتصالات الجزائر بعنابة، أنها سجلت خلال السنة الجارية نحو ألف مخالفة تتعلق بالتعدي على شبكة الألياف البصرية من أشخاص مجهولين

تورطوا في عمليات الاعتداء العشوائي والسرقات المختلفة، الأمر الذي أدى إلى زيادة الإنقطاعات المتكررة لشبكة الاتصالات بعنابة، والأضرار تظهر عند المحور الرئيسي المتواجد عند مدخل منطقة خرازة التي تضرر من خلالها نحو 20 حيا وتجمعا سكانيا موجودا بعنابة وسط والبوني والحجار وحتى المناطق النائية منها قرى العلمة والشرفة وبرحال.

في سياق متصل، نصبت مصالح اتصالات الجزائر لجانا خاصة للتحري في ملف تورط عصابات مجهولة في التعدي على الكوابل الهاتفية، من خلال عمليات السرقة التي تطال الألياف البصرية، الأمر الذي يعزل أغلب البلديات من خدمة الهاتف وأدى إلى تحرير محاضر للمتهمين المتابعين قضائيا.

وعلى صعيد آخر، كشف مسؤول بمصلحة اتصالات الجزائر بعنابة أن ذات المصلحة نصبت فرقا خاصة لمعاينة الأضرار وتصليح الأعطاب، ومن المنتظر إعادة ربط السكنات المتضررة بخدمة الهاتف خلال الأيام القادمة، إلى جانب تهيئة المحولات الرئيسية المتواجدة ببني محافر التي تعرضت للسرقة هي الأخرى.

وفي سياق آخر، تحصي ذات المصالح تورط بعض المنحرفين في تخريب عدة كوابل متواجدة بأحياء موزعة على مستوى وادي الفرشة والمنطقة الصناعية بوشي بالحجار.

من المنتظر أن تقطع ذات المؤسسة خدمات الهاتف عن الأشخاص الذين تأخروا عن فترة تسديد المستحقات العالقة منذ سنة 2014. تجدر الإشارة إلى أن عملية التغطية بشبكة الهاتف بلغت نحو 70 بالمائة بعنابة، ومن المنتظر أن تربط بقية المداشر المعزولة

التي ما زال سكانها يعيشون حياة البداوة بسبب انعدام خدمات الهاتف والأنترنت بسبب صعوبة التضاريس والمسالك المتداخلة، كل هذه المعوقات ساهمت في التأخر في عملية الربط بالهاتف، خاصة أن المناطق المحرومة قد تعرضت لهمجية الإرهاب وبطش الجماعات المسلحة.