الرئيسية / محلي / يعيشون الرعب من تهاوي سكناتهم الهشة…. سكان أعالي المنحدرات بالعاصمة يترقبون الترحيل
elmaouid

يعيشون الرعب من تهاوي سكناتهم الهشة…. سكان أعالي المنحدرات بالعاصمة يترقبون الترحيل

ما يزال سكان أعالي المنحدرات بالعاصمة يترقبون فرصتهم في الخروج من دوامة الخوف من تهاوي سكناتهم، من خلال تمكينهم من سكنات لائقة تعفيهم من الرعب المتواصل بمجرد سماع أخبار تسجيل انهيارات

وانزلاقات للتربة، مشيرين إلى أن الموت يتربص بهم في كل ثانية يزداد وقعها في ليالي الشتاء الماطرة.

يواجه سكان أعالي المنحدرات بالعاصمة على غرار قاطني أحياء بوفريزي ببلدية وادي قريش وحيي الزبوجة ومويار بالأبيار وسيدي بنور بأعالي بوزريعة وغيرها من المواقع رعبا حقيقيا خشية الهلاك بتهاوي سكناتهم التي لم تعد تقوى على مقاومة الأحوال الجوية السيئة، معلقين كل آمالهم على نيل نصيبهم من الامتيازات التي منحتها الدولة الجزائرية لأولئك الذين يعيشون أزمة سكن، مناشدين مصالح ولاية العاصمة تمكينهم من سكنات جديدة تنهي متاعبهم مع قساوة الوسط المعيشي الذي فرضته الأزمة الخانقة خلال السنوات الأخيرة سيما بعد العشرية السوداء.

وحسب السكان، فإنهم يعيشون معاناة حقيقية جراء الأوضاع الكارثية التي يتخبطون فيها والمطبوعة بخطر الموت الذي يطل عليهم في كل مرة جراء تهديدات حدوث انزلاق للتربة وانهيار تلك السكنات الهشة والواقعة على حافة الجبل، ما ساهم في تدهور الوضع أكثر وزرع الرعب والهلع أوساط عائلاتهم، خصوصا خلال الشتاء المنصرم الذي أدى إلى انهيار أجزاء معتبرة من هذه البيوت، بسبب انجراف التربة وسيول الأمطار، مشيرين إلى أنه وعلى الرغم من الأخطار التي عاشوها في الفترات السابقة إلا أنهم لم يتلقوا أي استجابة من السلطات.