الرئيسية / وطني / ڤوراية يطالب بمنحة الفقير لـ13 مليون جزائري تصرف طيلة العام

ڤوراية يطالب بمنحة الفقير لـ13 مليون جزائري تصرف طيلة العام

 طالب رئيس حزب جبهة الشباب الديمقراطي للمواطنة أحمد ڤوراية أياما قبل حلول الشهر الفضيل،

الجهات الوصية بإعادة النظر في قفة رمضان لأنها أصبحت -على حد وصفه- إهانة للفقير، مقترحا استبدالها بمنحة سمّاها “منحة الفقير” تكون طوال السنة وليست في رمضان فقط.

ودافع ڤوراية على مقترح منحة الفقير طوال السنة “لأن هناك الكثير من الفئات الهشة والمحرومة على غرار الأرامل والأيتام والمعاقين هم بحاجة ماسة إلى هذه المنحة التي من شأنها التخفيف من حدة معاناتهم في ظل ارتفاع الأسعار وانخفاض القدرة الشرائية لهم في الشهر الفضيل الذي لا يفصلنا عنه إلا أيام معدودة، وفضّل قوراية المنحة على قفة الفقير كونها تحفظ كرامة هذه العائلات الفقيرة  وتصب مباشرة في حساباتهم وهذا ما يغنيهم عن السؤال والحاجة ”      

وجاءت دعوات ڤوراية تزامنا مع عقد اللجنة الوطنية للشؤون الاجتماعية والدفاع عن المواطن اجتماعا بمقر حزب جبهة الشباب الديمقراطي لمناقشة وضع الفئات الهشة والفقيرة خلال شهر رمضان، حيث وباقتراب الشهر الفضيل واحتمال ارتفاع الأسعار، طالب رئيس حزب جبهة الشباب الديمقراطي للمواطنة أحمد ڤوراية السلطات بمراقبة الأسواق اليومية  ومحاربة ظاهرة الاحتكار الذي بات يتسبب فيها بعض التجار.

ودعا المتحدث “الى معاقبة وردع التجار المخالفين بالتنسيق مع الجهات الامنية حتى لا ترتفع الأسعار في شهر الرحمة والغفران  وعلينا حماية الأسواق من بارونات الاحتكار، الذين أصبحوا يتحكمون في الأسعار وهدفهم الربح السريع على حساب المواطن”.

وناشد المتحدث معاقبة التجار المخالفين لقواعد التجارة ببيعهم لمواد استهلاكية سريعة التلف في طاولات البيع عبر الأرصفة والأسواق تحت أشعة الشمس الحارقة مما يعرض الزبائن إلى خطر التسممات الغذائية في فصل الحر