الرئيسية / محلي / 1331 عون لتأمين موسم الاصطياف بعاصمة الكورنيش

1331 عون لتأمين موسم الاصطياف بعاصمة الكورنيش

 كشف رئيس أمن ولاية جيجل زوهيري محمد في حصيلة خاصة قدمها في ندوته الصحفية أمام ممثلي وسائل الإعلام،

أنه تم من خلال نشاطاتها في مجال مكافحة الجريمة بشتى أنواعها خلال شهر رمضان المعظم لهذه السنة، تسجيل 195 قضية، منها 97 قضية خاصة بالمساس بالأشخاص، و75 قضية خاصة بالمساس بالممتلكات، و08 قضايا خاصة بالمساس بالأملاك العمومية مع عدم تسجيل أي قضية خاصة بالمساس بالأسرة والآداب، وكذا جرائم الدم، كما سجلت ذات المصالح 15 قضية خاصة بجرائم المخدرات، تم على إثرها حجز 15،713 كلغ من المخدرات، و1295 قرص من المؤثرات العقلية، ليكون مجمل المتورطين في هذه القضايا 163 شخص.

أما في مجال السلامة المرورية، فقد تم تسجيل 1500 مخالفة مرورية، وكذا 43 حادث مرور جسماني، تسبب في جرح 48 شخصا دون تسجيل وفيات، وهي الحصيلة التي عرفت انخفاضا نسبيا مقارنة مع حصيلة شهر رمضان من السنة الماضية “2015” أين بلغ عدد الحوادث المسجلة 43 حادثا مع تسجيل حالة وفاة “01” واحدة، وقد وصف العميد الأول للشرطة رئيس أمن الولاية خلال الندوة الصحفية التي قدمها أمام الصحافة الوطنية بمقر أمن ولاية جيجل، أن هذه الحصيلة إيجابية في مقارنتها مع تلك التي تم تسجيلها خلال شهر رمضان للسنة الماضية “2015”، وقد أكد أن هذه النتائج تعود للعمل الإستباقي الذي قدمته مصالح أمن الولاية، رفقة الشركاء الميدانيين، والسلطات الولائية بجيجل، خاصة فيما يتعلق بتسوية وضعية العديد من التجار غير القانونيين، إضافة إلى عمليات إزالة البناءات الهشة والأسواق غير القانونية، ما ساهم بشكل كبير في إزالة العديد من النقاط التي كانت تعد بؤرا للانحراف مما قلص من معدل الجريمة، وجعل سكان الولاية يعيشون رمضانا هادئا، وآمنا مقارنة بالسنوات الفارطة.

كما أشار رئيس أمن الولاية إلى أنه تم إعداد خطة أمنية ميدانية لأجل تأمين موسم الاصطياف لهذه السنة، وهذا بتسخير 1331 عنصر من مختلف الرتب مع إدراج العنصر النسوي في هذه العملية.

وسوف تسهر مصالح أمن الولاية على تأمين الشواطئ الستة الواقعة ضمن إقليم اختصاصها، وهي شاطئ كتامة بجيجل، شاطئ العوانة، و04 شواطئ بزيامة منصورية وهي الشاطئ الأحمر، وشاطئ الولجة، وشاطئ ملمش وشاطئ مرسيدي، أين تم تسخير وسائل مادية هامة لتسهيل مهام قوات الشرطة منها الدراجات الهوائية، مناظر الرؤية الليلية والنهارية، كاشفات المتفجرات، دون إغفال الجانب التوعوي والتحسيسي.

وفي هذا الشأن، ذكر رئيس أمن الولاية أنه سيتم تنصيب خيمة على مستوى شاطئ كتامة تتضمن أربعة أجنحة خاصة بالسلامة المرورية، الأمن العمومي، الإتصال وخلايا الإصغاء بهدف توعية المواطنين بالآفات الإجتماعية، مع عرض الوسائل المستعملة من طرف قوات الشرطة في عملها، وتعد هذه العملية استمرارا لبرنامج النشاط الاتصالي والوقائي الذي تبنته مصالح الشرطة والذي بلغت حصيلته 963 نشاط اتصالي خلال رمضان 2016، وتنظيم 07 معارض وأبواب مفتوحة، إضافة إلى توزيع 850 مطوية إرشادية، وتنظيم عمليات إفطار جماعي لفائدة مستخدمي الطريق العام، التي هدفت إلى تقريب الشرطة من المواطن وإشراكه في العملية الأمنية، وهو ما تبينه حصيلة المكالمات الهاتفية من طرف المواطنين على الرقم الأخضر 1548 ورقم النجدة 17، التي بلغت 257 مكالمة بين طلب تدخل وتبليغ عن أعمال إجرامية، وهو ما يترجم صلابة ومتانة العلاقة بين الشرطة والمواطن من جهة وارتفاع الحس الأمني لديه من جهة أخرى.