الرئيسية / دولي / 16 سبتمبر..اجتماع موسع لانطلاق مشروع مصالحة وطنية
elmaouid

16 سبتمبر..اجتماع موسع لانطلاق مشروع مصالحة وطنية

رفض مجلس النواب الليبي (البرلمان) المنعقد في طبرق شرقي البلاد منح الثقة لحكومة الوفاق الوطني المنبثقة عن جولات الحوار السياسي، وذلك خلال جلسة رسمية.

 وقال طارق الجروشي، عضو مجلس النواب الليبي أن “مجلس النواب الليبي صوت خلال جلسته الرسمية علي عدم منح الثقة للتشكيلة الحكومية التي تقدم بها رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق المقترحة برئاسة

فائز السراج”.وأوضح النائب الليبي أن “الجلسة انعقدت بحضور 101 عضو صوت منهم 61 نائب برفض تشكيلة الحكومة المقدمة وصوت نائب واحد لصالح الحكومة فيما امتنع آخرون (لم يذكر عددهم) عن التصويت إضافة لانسحاب عدد أخر من القاعة قبل التصويت”.وفي معرض تبريره لرفض تشكيلة الحكومة من غالبية النواب، اعتبر النائب الجروشي أن “التشكيلة التي تقدم بها فائز السراج معيبة ولا تلبي طموح الليبيين”، مشيرا إلي أن “بعض أعضاء مجلس النواب طالبوا السراج بتقديم حكومة مصغرة فيما طالب البعض الأخر باعتبار المجلس الرئاسي كاملا غير قانوني”.وأشار النائب أن الجلسة جرت بعد مشاورات عديدة نتج عنها جلسة مكتملة النصاب شهدت حضور رئيس المجلس عقيلة صالح و نائبة حميد حومه.وفي 25 يناير رفض مجلس النواب الليبي التشكيلة الحكومية التي تقدم بها فائز السراج و المكونة من 32 وزير، مطالبا الأخير بتقديم تشكيلة أخري لحكومة مصغرة خلال عشرة أيام قدم بعدها السراج في فيفري تشكيلة جديدة تضم 18 وزير لمجلس النواب (البرلمان) المنعقد في طبرق للمصادقة عليها لكن الأخير فشل علي مدي أشهر في عقد جلسة رسمية لمناقشة منح الثقة من عدمها لتلك التشكيلة.ووقعت وفود عن المؤتمر الوطني بطرابلس ومجلس النواب المنعقد في طبرق والنواب المقاطعين لجلسات الأخير إضافة إلى وفد عن المستقلين وبحضور سفراء ومبعوثين دول عربية وأجنبية في 17 ديسمبر 2015 على اتفاق يقضي بتشكيل ثلاث هيئات تقود المرحلة الانتقالية في البلاد وهي حكومة الوفاق برئاسة فائز السراج، والمجلس الأعلى للدولة ويتشكل من 145 عضو من المؤتمر الوطني بطرابلس ومن المجلس الرئاسي المتكون من رئيس الحكومة ونوابه، إضافة لبقاء مجلس النواب كجهة تشريعية من جهتها تستعد مدينة “نالوت” الليبية لعقد اجتماع موسع لانطلاق مشروع مصالحة وطنية على مستوى ليبيا يوم 16 سبتمبر المقبل.وقال رئيس مجلس أعيان ليبيا للمصالحة محمد المبشر أن مدينة نالوت ستستقبل يوم 16 سبتمبر المقبل اجتماعا موسعا لانطلاق مشروع مصالحة وطنية على مستوى ليبيا.وأضاف المبشر، أن الاجتماع ستدعى له كافة الأطياف الليبية، ورؤساء الأحزاب السياسية، والشخصيات الاعتبارية من كافة التوجهات دون استثناء لطرح المبادرات، والأفكار التى ستساهم فى الخروج بالبلاد من الأزمة الراهنة